آخر تحديث: 2020-10-30 03:48:35

إدانات يمنية واسعة لجريمة اغتيال سليماني والمهندس

التصنيفات: سياسة,عربي

أدانت وزارة الخارجية في حكومة الإنقاذ الوطني في اليمن الجريمة الأميركية باغتيال قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الايراني الفريق قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي.

وأكدت الوزارة في بيان لها: إنّ ما ارتكبته أميركا بحق هذين القائدين الكبيرين يعد مغامرة كبيرة من شأنها أن تزيد الأوضاع المتوترة في المنطقة سوءاً، معتبرةً أنّ مثل هذا الفعل الجبان يرقى إلى مستوى الأفعال الأكثر تهديدا للسلم والأمن الدوليين ويكشف بكل وضوح عن حقد أميركي مضاعف تجاه كل من ينحاز إلى القضايا العادلة للأمة كما يكشف عن جهل مطبق إزاء احتساب العواقب بشأن استهداف قائدين بهذا الحجم.

من جانبه أدان المكتب السياسي لحركة أنصار الله اليمنية اغتيال سليماني والمهندس، مؤكداً أن الولايات المتحدة ارتكبت جريمة بحق كل الأمة وبحق محور المقاومة والقضية الفلسطينية.

ودعا المكتب في بيان له شعوب المنطقة إلى أن تدرك أن أمنها واستقرارها وسيادتها واستقلالها مرهون بالمضي قدماً في مشروع التحرر حتى طرد المحتل الأميركي الآتي بكل عنجهيته وغطرسته.

كما أدان قائد حركة أنصار الله اليمنية عبد الملك بدر الدين الحوثي قيام الولايات المتحدة بهذا العدوان مؤكدا الوقوف إلى جانب أحرار أمتنا في معركة الكرامة والاستقلال والحرية ضد الاستكبار والإجرام الأميركي والإسرائيلي.

وأوضح الحوثي أن الجبهة المتقدمة في التصدي للعدو ستبقى متمثلة بمحور المقاومة وأحرار الأمة وهذا ما يجعل العدو يعمل على استهداف هذا المحور لما يمثله من سد في وجه مؤامراته.

من جهته أدان تكتل الأحزاب السياسية اليمنية المناهضة للعدوان الجريمة الأميركية مشيراً إلى أن استهداف القائدين سليماني والمهندس يأتي بعدما استطاعا القضاء على أذرع الأميركي والصهيوني المتمثلة بالتنظيمات الإرهابية الوهابية في المنطقة.

طباعة

التصنيفات: سياسة,عربي

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي


Comments are closed