آخر تحديث: 2020-01-21 12:07:17

«فورين بوليسي»: خسائر السعودية في عدوانها على اليمن تتجاوز 725 مليار دولار خلال 6 أشهر

التصنيفات: رصد,سياسة

أكدت مجلة «فورين بوليسي» الأمريكية، أن خسائر النظام السعودي في عدوانه على اليمن تتجاوز 725 مليار دولار خلال 6 أشهر.
وقالت المجلة في تقرير لها: أنفقت السعودية هذا المبلغ لقتل أطفال اليمن ونسائها، وتدمير البنى التحتية، من دون أن تحقق أي إنجازات عسكرية حقيقية، فهذه الحرب تكبد السعودية مبالغ طائلة وستجعلها تقف على حافة الإفلاس.
وأوضحت المجلة أن النظام السعودي استأجر بارجتين حربيتين تتبعهما 6 فرقاطات مرافقة، إذ يبلغ إيجار البارجة 150 مليون دولار يومياً، والبارجة تحمل على متنها 6000 جندي بعدتهم وعتادهم، و450 طائرة بطياريها، وعليها أيضاً مدافع وصواريخ بعيدة المدى، أي إن إجمالي تكاليف البارجتين مع توابعهما بلغ 54 مليار دولار خلال 6 شهور, مضيفة: وتستأجر السعودية قمرين صناعيين للأغراض العسكرية، تكلفة الساعة الواحدة مليون دولار، أي مليار و440 مليون دولار خلال الشهر الواحد، ما يعادل 8 مليارات و640 مليون دولار، خلال 6 أشهر, كما تستأجر طائرة «أواكس» بتكلفة 250 ألف دولار في الساعة، وهو ما يعادل ملياراً و80 مليون دولار خلال 6 أشهر.
وأشارت المجلة إلى أن تكلفة تحليل وعرض واستخراج المعلومات من الصور والبيانات التابعة للأقمار الصناعية العسكرية، تصل إلى 5 ملايين دولار يومياً للقمر الواحد، ليصل المبلغ إلى مليار و800 مليون دولار خلال 6 أشهر.
وفي الجانب الحربي المباشر في العدوان على اليمن، بينت المجلة أن طيران العدوان السعودي نفذ نحو 35 ألف غارة شنتها أكثر من 150 طائرة، ألقت خلالها 140 ألف صاروخ على أهداف معظمها مدنية وآهلة بالسكان, وقد بلغت تكلفة هذه الصواريخ 46 مليار دولار.

طباعة

التصنيفات: رصد,سياسة

Comments are closed