آخر تحديث: 2019-12-10 05:29:05
شريط الأخبار

شخصيات فلسطينية: إعلان الولايات المتحدة بشأن المستوطنات الإسرائيلية استهتار بالقوانين الدولية

التصنيفات: آخر الأخبار,سياسة,عربي

أكدت شخصيات فلسطينية رفضها لإعلان وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو بأن إدارة بلاده لا تعتبر المستوطنات الإسرائيلية المقامة على الأراضي الفلسطينية المحتلة متعارضة مع القانون الدولي داعية المجتمع الدولي إلى إدانة هذا الإعلان لأنه يمثل استهتارا بالقوانين الدولية.

الأمين العام للمبادرة الوطنية الفلسطينية مصطفى البرغوثي شدد في تصريح لمراسل سانا على أن إعلان وزير الخارجية الأمريكية يمثل استهتاراً بالقوانين الدولية وأن لا واشنطن ولا الاحتلال يقيمان وزناً واحتراماً لها داعيا المجتمع الدولي إلى عدم الصمت وإدانة الإعلان الأمريكي الذي لا يحترم الشرعية الدولية ولا قرارات مجلس الأمن الدولي.

كما دعا المتحدث باسم الحكومة الفلسطينية إبراهيم ملحم المجتمع الدولي للرد على الإعلان الأمريكي الذي يتناقض مع قرار مجلس الأمن رقم 2334 من خلال دعم حق الشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة على حدود عام 1967 مشدداً على أن القرار الأمريكي لا قيمة له ويعد تجاوزاً للقانون الدولي.

من جهته عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية واصل أبو يوسف أوضح أن الإعلان الأمريكي حول المستوطنات يندرج ضمن مخططات إدارة دونالد ترامب لتصفية الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني والتي تهدف إلى استيلاء الاحتلال على 63 بالمئة من الضفة الغربية وتقويض إقامة دولة فلسطينية على حدود عام 1967، مؤكداً أبو يوسف أن الشعب الفلسطيني سيتصدى لهذا الإعلان المشؤوم وسيحبطه بصموده وتشبثه بأرضه ومقاومته للاحتلال.

القيادي في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أسامة الحاج أحمد أشار إلى أن إعلان وزير الخارجية الأمريكي هو جزء من (صفقة القرن) التي تهدف لتصفية القضية الفلسطينية، مشدداً على ضرورة مواجهة تلك القرارات الخطيرة ومواصلة الصمود والتشبث بالأرض الفلسطينية.

ودعا الحاج إلى الرد على الإعلان الأمريكي من خلال مقاطعة عربية للبضائع الأمريكية ووقف مسلسل التطبيع من قبل بعض الأنظمة مع الاحتلال.

طباعة

التصنيفات: آخر الأخبار,سياسة,عربي

Comments are closed