آخر تحديث: 2019-12-05 22:19:27
شريط الأخبار

قوات الاحتلال التركي تواصل العدوان والنهب والخطف بريف الحسكة

التصنيفات: آخر الأخبار,أهم الأخبار,السلايدر,سياسة,محلي

واصلت قوات الاحتلال التركي ومرتزقته من التنظيمات الإرهابية عدوانهم على الأراضي السورية بريف الحسكة الشمالي بالتوازي مع استمرار سرقتهم ممتلكات الأهالي وخطف الشباب منهم بريفي تل تمر ورأس العين.

وذكر مراسل سانا في الحسكة أن اشتباكات عنيفة بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة اندلعت بين قوات الاحتلال التركي ومجموعات “قسد” على محور قريتي القاسمية والرشيدية بريف ناحية تل تمر الشمالي وسط استمرار الإرهابيين وداعميهم من قوات الاحتلال باستهداف منازل المدنيين بسلاحي المدفعية ومدافع الهاون.

وفي سياق اعتداءاتها أشار المراسل إلى أن المجموعات الإرهابية التي تعمل بإمرة وقيادة قوات الاحتلال التركي تواصل سرقة ونهب ممتلكات المواطنين في القرى والبلدات التابعة لناحيتي تل تمر ورأس العين بالتوازي مع قيامها بمداهمة المنازل ووضع حواجز على الطرقات لاختطاف الشبان واقتيادهم مكبلين إلى جهة مجهولة.

ولفت المراسل إلى أن ممارسات مرتزقة الاحتلال التركي بحق أهالي القرى المحتلة بريف رأس العين تمثلت بسرقة أبقار وأغنام الأهالي وتخريب المحولات الكهربائية للآبار الزراعية والمنزلية وسرقتها ونهب الحبوب التي يخزنها الأهالي مؤونة للشتاء والأقماح التي لم يقوموا بتوريدها وبذار الموسم الحالي إضافة إلى نهب مادة المازوت المخصص للتدفئة والزراعة والاستيلاء على محصول القطن للمزارع.

وأضاف : إن من جملة الممارسات العدوانية المرتكبة من قبل إرهابيي النظام التركي بحق الأهالي خطف المدنيين وطلب فدية مالية مقابل الإفراج عنهم وسرقة ونهب محتويات المنازل والمحال التجارية للمدنيين ومنع المزارعين من حراثة وبذر أرضهم الزراعية ضمن الأراضي المحتلة والمجاورة.

طباعة

التصنيفات: آخر الأخبار,أهم الأخبار,السلايدر,سياسة,محلي

Comments are closed