آخر تحديث: 2019-12-07 17:26:16
شريط الأخبار

بوليفيا وفنزويلا.. دولتان وحرب هجينة واحدة تشنها واشنطن ضدهما

التصنيفات: دولي,سياسة

تحدث مقال نشره موقع «غلوبال ريسيرش» عن الحرب الهجينة التي تشنها الولايات المتحدة الآن ضد بوليفيا والتي استقال إثرها رئيس البلاد المنتخب شرعياً إيفو موراليس وبين الحرب الأخرى التي شنتها على فنزويلا، موضحاً أوجه الشبه والاختلاف بين الحالتين.
وقال المقال: تتشابه بوليفيا وفنزويلا في اتباعهما نهجاً اشتراكياً مستقلاً يهدف للخروج من التدخل المهيمن والاستغلال الاقتصادي الذي تمارسه الولايات المتحدة وحلفاؤها، حيث نجح كلا البلدين في الحد من الفقر وتحقيق النمو الاقتصادي عن طريق الاستخدام الاجتماعي لمواردهما، كما خضع البلدان لحرب هجينة دعمتها الولايات المتحدة لتغيير النظام في كل منهما ومحاولة تحويله من حكومة اشتراكية إلى حكومة أكثر ليبرالية موالية للولايات المتحدة.
وأوضح المقال أن سيناريو الحرب الهجينة يتضمن عناصر أساسية تتمثل «على الأقل» بداية في اتهام الحكومة ببعض الأفعال الخاطئة ومن ثم تعبئة حشود مدمرة في حال لم تنجح الوسائل الأخرى الأقل عنفاً، يليها إيجاد مجموعات «معتدلة» تدق بقوة إسفيناً في المؤسسات القائمة في المجتمع من أجل إيجاد انقسامات، وأخيراً يحدث الانقلاب عبر إقناع القوات المسلحة بخيانة ولائها لدستور البلاد وتحويلها ضد الحكومة والشعب.

طباعة

التصنيفات: دولي,سياسة

Comments are closed