آخر تحديث: 2019-11-18 19:34:42
شريط الأخبار

مصياف تحضّر لإنجاز المنطقة الصناعية والمواطن يطلب الخدمات

التصنيفات: محليات

توقفت عمليات منح رخص البناء في مدينة مصياف بانتظار الإعلان عن المخطط التنظيمي الجديد الذي ينتظر انتهاء الدراسة والإقرار من اللجنة الإقليمية, وتالياً زاد استياء المواطن من عدم قدرة مجلس المدينة على تلبية طلبه في الحصول على تراخيص البناء السكني والتجاري والصناعي وغيره. وفي جولة لـ «تشرين» على مدينة مصياف التقت بعض المواطنين، الذين طالبوا بتحسين الخدمات في مدينة مصياف, ومن أهمها: صيانة الطرق ضمن المدينة وتسريع إنجاز أعمال الصرف الصحي وخاصة في شارع الوراقة ونقل مكب النفايات من موقعه الحالي الذي يؤثر في البيئة والأراضي الزراعية إلى موقع آخر بعيد عن الأبنية السكنية والمزروعات لأن المكب الحالي لا يبعد عن المدينة أكثر من 3 كم وينشر الروائح المزعجة أثناء حرق القمامة والنفايات.
كما طالب أهالي مصياف بتسريع إنجاز المنطقة الصناعية التي مضى على إقرارها على المخطط التنظيمي أكثر من عشر سنوات ولم يبدأ العمل بها حتى اليوم, علماً أنها تؤمن مجالاً واسعاً في فتح فرص العمل وزيادة النمو الاقتصادي والتجاري للمنطقة وتفتح مجالات واسعة للحرفيين والصناعيين في استثمار المواد الأولية والخبرات وتأمين حاجات المواطنين من كل اللوازم المصنعة ونقل الورشات الصناعية والحرفية من داخل المدينة الى تجمع المنطقة الصناعية.
وبعرض مطالب الأهالي على رئيس مجلس المدينة -المهندس سامي بصل قال لـ «تشرين»: إن مجلس المدينة ينتظر في الفترة القريبة القادمة إصدار المخطط التنظيمي من قبل اللجنة الإقليمية لإعلانه للمواطنين والعودة إلى منح رخص البناء التي أقر بتوقفها ريثما يصدر المخطط المعدل، موضحاً أن مشروع المنطقة الصناعية قيد الحضير للبدء بالمرحلة الأولى منه على مساحة 10 هكتارات, حيث تبلغ المساحة الكلية للمنطقة الصناعية على المخطط 35 هكتاراً مستملكاً منها 23.7 هكتاراً وتم اتخاذ قرار مجلس مدينة بإطلاق الإنجاز للبنى التحتية وأهمها الصرف الصحي لتتوالى الأعمال من شبكات مياه وكهرباء وطرق وحدائق وأرصفة وغيرها. وذكر بصل أن موازنة مجلس المدينة للعام الجاري تزيد على 137.4 مليون ليرة منها حوالي 28.6مليون ليرة للموازنة الاستثمارية ووصلت قيمة النفقات حتى نهاية تشرين الأول الماضي الى أكثر من 117 مليون ليرة وحوالي 17.077مليون ليرة للشق الاستثماري, في حين قاربت قيمة الواردات 68 مليون ليرة ويحتاج المجلس دعماً مالياً للمشروعات المدروسة التي تخدم المواطن بشكل أفضل.

طباعة

التصنيفات: محليات

Comments are closed