آخر تحديث: 2019-11-19 11:06:05

ريابكوف: تمديد معاهدة «ستارت» الطريقة الوحيدة للحدّ من الصواريخ النووية

التصنيفات: دولي,سياسة

صرح نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف بأن تمديد معاهدة تخفيض الأسلحة الاستراتيجية «ستارت» هو السبيل الوحيدة للحد من الصواريخ النووية.
ونقلت «روسيا اليوم» عن ريابكوف قوله أمس في مؤتمر مخصص لمنع انتشار الأسلحة النووية: نحن قلقون للغاية بشأن الوضع فيما يتعلق بمعاهدة «ستارت»، والتي تنتهي في شباط 2021, هذه هي آخر الصكوك الثنائية في مجال منع انتشار الأسلحة الهجومية الاستراتيجية لدولنا, مضيفاً: في ظل الظروف الحالية، فإن تمديد «ستارت» ربما يكون الخطوة الوحيدة المعقولة، التي من شأنها الحيلولة دون التدهور النهائي للوضع في مجال الاستقرار الاستراتيجي، لتجنب انهيار الرقابة والآليات المقيدة في مجال الصواريخ النووية، للحصول على الوقت لدراسة وتطوير مناهج، بما في ذلك الأسلحة والتقنيات العسكرية الجديدة، للتفكير في طرق السيطرة عليها.
وقال ريابكوف: في السنوات الأخيرة، كانت الولايات المتحدة تعمل بنشاط على الترويج لهذا الموضوع، لكنها تتجنب المناقشة الموضوعية، وتتجاهل مخاوفنا بشأن وفاء الولايات المتحدة بالتزاماتها بموجب المعاهدة وترفض شرح خططها فيما يتعلق بالتمديد, مشيراً إلى أن مستقبل نظام الحد من التسلح وعدم انتشار الأسلحة النووية أصبح غير واضح.
من جهة ثانية, دعت موسكو الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيرش لاتخاذ تدابير إضافية لحل مشكلات التأشيرات الأمريكية للوفود الروسية المشاركة في أعمال هيئات المنظمة العالمية.
وقال أندريه بيلوؤسوف نائب مندوب روسيا الدائم لدى مكتب الأمم المتحدة في جنيف أمس: أظهر وفدنا نهجاً بناء تجاه هذه القضية الحساسة للغاية فضلاً عن كوننا انتظرنا بصبر خطوات حقيقية من جانب السلطات الأمريكية لحل هذه المسألة.

طباعة

التصنيفات: دولي,سياسة

Comments are closed