آخر تحديث: 2019-11-19 00:38:44
شريط الأخبار

توقيف 1200 بطاقة لخطأ في العنوان!

التصنيفات: أحوال الناس,أحوال_الناس

استفسارات عديدة وردت إلى الصحيفة من المواطنين المسجلين على مخصصاتهم من مازوت التدفئة ولم يحصلوا عليها على الرغم من مضي حوالي الشهرين على تسجيلهم، إضافة إلى التعبئة لآخرين من المسجلين في الفترة التي تليهم.
إضافةإلى شكاوى أخرى من الذين لم يحق لهم الحصول على البطاقة الذكية كالعازب للسماح لهم بالحصول على اسطوانة غاز بسعر التكلفة.
المواطن حسن العيد من سكان حي الورود في دمشق يقول: سجلنا على مازوت التدفئة من تاريخ 15/9ووعدونا منذ ذلك التاريخ بأن التعبئة ستتم خلال عشرة أيام ومر حوالي الشهرين على التسجيل ولم تتم التعبئة.. ولدي أطفال صغار لايتحملون برد الشتاء وقد بات البرد يدهم منازلنا لذلك نطالب بضرورة الإسراع أكثر في التوزيع.
مدير محروقات دمشق إبراهيم أسعد أوضح أن التعبئة تتم وفق التسلسل والدور ولكن بعض الحارات ذات طبيعة ضيقة والسيارات التي تصل إليها قليلة ما يؤدي لتأخر في الحصول على المادة لدى مواطنين من دون آخرين، ولاسيما ضمن مناطق (مزة 86، ركن الدين، جادات، وجرمانا في ريف دمشق) إلى جانب الاكتظاظ السكاني الكبير في هذه المناطق.
وذكر الأسعد أنه أثناء التعبئة حصلت عدة أخطاء نتيجة تسجيل العنوان بشكل غير دقيق من قبل بعض المواطنين، وتالياً هذا الإجراء بحاجة لدقة عالية في تحديد العنوان ومكان الإقامة ومراجعة المركز في حال الانتقال، لافتاً إلى أن هناك حوالي 1200 بطاقة متوقفة في دمشق نتيجة ذلك، في حين تمت التعبئة لما يقارب الـ 23 مليون ليتر.
مؤكداً أنه تم الانتهاء مؤخراً من توزيع الدفعة الأولى من مادة مازوت التدفئة في القنيطرة، إضافة إلى قسم جيد من الدفعة الثانية، مبيناً أنه يمكن للمواطنين مراجعة مديرية محروقات دمشق في الحجاز، ومديرية ريف دمشق في ساحة التجهيز لمساعدتهم في حل أي مشكلة بالتعبئة، أما عن استكمال البيانات فيجب عليهم مراجعة مراكز «تكامل».
أما عن توزيع مازوت التدفئة في محطات الوقود، فذكر أسعد أن هذا الإجراء قيد الدراسة في قطاع ريف دمشق، أما في دمشق فالمراكز جاهزة وكافية.
وعن طرح أسطوانة غاز بسعر التكلفة، كشف مدير محروقات دمشق إبراهيم الأسعد أن الموضوع يقرر حسب الكميات المتوافرة وقريباً سيصدر القرار الخاص بها ولكن لفئة محدودة بما يتناسب مع إمكانية تغطية الطلب عليها حيث ستكون للحالات (العازب، غير سوري مقيم،المكاتب الصناعية والتجارية) لكونها خارج الدعم.

طباعة

التصنيفات: أحوال الناس,أحوال_الناس

Comments are closed