آخر تحديث: 2020-05-29 19:49:16
شريط الأخبار

نافذة للمحرر .. الزراعة المنزلية

التصنيفات: زوايا وأعمدة

محمد هواش قنبس

يتذوق أهلنا في الريف مرارة تأمين حاجاتهم اليومية من الغذاء ومياه الشرب بفعل أعمال التنظيمات الإرهابية المسلحة التي تقوم بتدمير وتخريب المنشآت والمراكز والمشروعات والحقول الزراعية، وقطع الطرقات أمام المزارعين لمنعهم من الوصول إلى حقولهم ما يؤدي إلى انخفاض الإنتاج وتدني مستوى المعيشة وزيادة عدد الأسر الفقيرة.
ولمواجهة هذه التحديات نرى من المفيد الاهتمام وتشجيع الزراعات الأسرية والاستفادة من المساحات المتوافرة حول المنازل الريفية وتنفيذ مشروعات زراعية إنتاجية بالشكل الذي يضمن دفع عجلة الإنتاج الزراعي، وتحقيق الاكتفاء الذاتي وتحسين سبل العيش لسكان الريف ولاسيما النساء الريفيات وتوفير كل مستلزمات الإنتاج مجاناً، والمساهمة في تأمين الحاجات الغذائية الذاتية وتحقيق دخل إضافي للأسر الريفية يساعدها في تأمين متطلباتها اليومية.
والأمر الذي يشجع على نجاح الزراعات المنزلية والاهتمام بها وتقديم الدعم والمستلزمات لها هو أن أهلنا في الريف يمتلكون من نقاط القوة ما يمكنهم من تحقيق الاكتفاء الذاتي والأمن الغذائي لأسرهم، ولديهم تجاربهم الناجحة في التحكم باستخدام الأسمدة العضوية من مخلفات الثروة الحيوانية التي يعتمدون على تربيتها بعيداً عن استخدام المبيدات الكيماوية، إضافة إلى تأمين المياه الآمنة اللازمة لري الزراعات المنزلية وسقاية ثرواتهم الحيوانية عن طريق صيد وتجميع مياه الأمطار والثلوج المتساقطة على أسطح المنازل وجمعها في خزانات أرضية يتم تنفيذها تحت الأرض بطرق آمنة تخدم هذه الغاية.
ونرى من المفيد أن نذكر أن تنفيذ أي خطة أو تقديم منح إنتاجية للأسر الريفية في إطار الزراعة الأسرية المنزلية سيتم تحقيق الغاية منه في مجال تنمية الريف وتحسين دخل الأسر الريفية وتأمين الاستقرار لهم ولاسيما أن لديهم الإمكانية والرغبة في إنتاج الغذاء الصحي إلى جانب تربية الأغنام والماعز والأبقار والطيور الداجنة وتحقيق الاكتفاء الذاتي على مدار العام نظراً لخبرتهم في حفظ المنتجات الزراعية والحيوانية وصناعتها عن طريق تجفيفها، وإنتاج الألبان والأجبان والزبدة والسمنة وغيرها، إضافة إلى صناعة المربيات والمخللات والأواني المنزلية الجميلة المصنوعة من القش.

طباعة

التصنيفات: زوايا وأعمدة

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي


Comments are closed