آخر تحديث: 2019-11-21 13:58:33
شريط الأخبار

لاعبة سلة الناشئات آرميك بوش كزنيان لـ«تشرين»: الدوري فرصة لإظهار إمكانات اللاعبات وعلى الأندية الاهتمام بالقواعد

التصنيفات: رياضة

هي واحدة من اللاعبات المميزات في كرة السلة اللواتي دافعن عن سلتنا الناعمة تحت الـ(16) سنة وأحرزت لقب البطولة في الأردن آرميك بوش كزنيان ذات الـ (15) ربيعاً التي تلعب بمركز (1) ويبلغ طولها (160) سم التي توج فريقها للناشئات بكأس الجمهورية موسم 2017-2018، الموسم الحالي أحرزت لقب الوصافة مع ناشئات ناديها العروبة في كأس الجمهورية وآرميك لم تقتصر مشاركتها على ناديها بل دافعت عن منتخب مدينتها في بطولة أولمبياد الناشئات هذا العام وأكدت اعتزازها بسلة ناديها الذي يعد مدرسة سلوية مميزة وتجاوز كل الصعاب وظروف الحرب القاسية وحافظ على مستواه الفني لفرقه جميعاً.
كما استطاع أن يصنع لاعبات مميزات مثّلن منتخب الوطن, واصفة الدوري السوري بأنه فرصة مناسبة لإظهار إمكانات اللاعبات الفنية, إضافة لتوفير الاحتكاك المطلوب وهي فرصة للتعرف على مستوى بقية الفرق وخلق منافسة واضحة بين الفرق وهي بالتأكيد ستنعكس على تحسين مستوى السلة السورية.
لكنها عادت لتقول إننا ولكي نبني منتخباً قوياً مازلنا بحاجة إلى معسكرات ومباريات داخلية وخارجية لكي تكتسب اللاعبة الخبرة المطلوبة وكي نصل إلى التوليفة الصحيحة من اللاعبين.
وأيضا نحتاج وجود خبرات سلوية دولية إلى جانب المدربين الوطنيين للاستعانة بخبراتهم ومهاراتهم لترتقي سلتنا نحو الأفضل.
وعادت آرميك للمطالبة بالاهتمام الأكبر بالقواعد العمرية وإقامة دورات تنشيطية وهذا ماتفعله فنية حلب, حيث استطاعت إيجاد توليفة جيدة لمنتخبي حلب للناشئين والناشئات واللذين وجدا ببطولة أولمبياد الناشئين.
وكان لمبادرة إقامة معسكر لفئة تحت الـ (16) سنة وإقامة معسكر في بيلاروسيا ومشاركته في دورة دولية في الأردن. وعادت لتقول إنها فخورة بأنها كانت ضمن المنتخب وتمنت أن تمثل منتخب الوطن في المحافل الدولية وترفع علم وطنها أثناء التتويج. كما تتمنى أن يقوم اتحاد اللعبة بدعم اللاعبات مادياً ومعنوياً كي يكون حافزاً لتقديم المستوى الجيد.
وعن دراستها فهي طالبة صف عاشر وطموحها دراسياً أن تكون في كلية الصيدلة لتساهم في تقديم العون للمرضى.

طباعة

التصنيفات: رياضة

Comments are closed