آخر تحديث: 2020-06-03 03:14:29
شريط الأخبار

نقابة المحامين السوريين وجبهة النضال الشعبي الفلسطيني: العدوان التركي محاولة لاستكمال المشروع العثماني القديم

التصنيفات: آخر الأخبار,سياسة,محلي

أدانت نقابة المحامين في سورية العدوان التركي على الأراضي السورية واصفة إياه بـ”العهر الجديد” الذي يتحدى كل الأعراف والمواثيق والمعاهدات، ومحاولة للعبث بجغرافية سورية وديموغرافيتها.

وجاء في بيان للنقابة تلقت “سانا” نسخة منه اليوم: إن هذا الاعتداء محاولة لاستكمال المشروع العثماني القديم ويهدف إلى سلب قسم من الأراضي السورية بعد سلب لواء اسكندرون ليعيث رئيس النظام التركي رجب طيب أردوغان فساداً بعد فساده خلال سنوات الحرب على سورية عبر سرقة ونهب خيراتها ومصانعها وقتل أطفالها ورجالها ونسائها وتشريد أهلها.

وفي بيان مماثل أوضحت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني أن هذا العدوان يمثل تصعيداً خطراً لسياسة أردوغان الإرهابية وخروجاً عن القوانين والشرائع الدولية واعتداء سافراً.

ورأت الجبهة أن هدف أردوغان من هذا العدوان تصدير أزمته الداخلية إلى الخارج وهو محاولة يائسة لحل أزماته السياسية والاقتصادية ومواجهة معارضيه، مؤكدةً أنها على يقين بأن سورية قيادة وشعباً وجيشاً التي واجهت الإرهاب وحققت الكثير من الانتصارات عليه قادرة على هزيمة عدوان نظام أردوغان الإجرامي وأي عدوان على أراضيها.

طباعة

التصنيفات: آخر الأخبار,سياسة,محلي

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي


Comments are closed