أدانت كتلة التحرير والتنمية اللبنانية اليوم العدوان التركي على الأراضي السورية، داعيةً إلى وقفة جادة ومسؤولة للدفاع عن وحدة سورية.

وأعربت الكتلة في بيان لها اليوم بعد اجتماعها برئاسة رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري عن قلقها حيال التطورات المتسارعة بعد بدء العدوان التركي على الأراضي السورية، موضحةً أن ما يسمى “المنطقة الآمنة” تخفي مشاريع التقسيم والتفتيت وتهدد وحدة سورية.

وشن جيش النظام التركي بعد ظهر اليوم عدواناً على مدينة رأس العين بالريف الشمالي الغربي لمحافظة الحسكة وعلى منطقة تل أبيض بالريف الشمالي للرقة.

طباعة

عدد القراءات: 98