قتل عنصر من الشرطة العراقية وأصيب أربعة آخرون اثر تعرضهم لإطلاق نار من مسلحين مجهولين في ساحة المظفر ببغداد.

وقالت خلية الإعلام الأمني اليوم في بيان نقله موقع “السومرية نيوز”: إنه خلال تأمين الحماية للمجلس البلدي والمحكمة والمتظاهرين قرب ساحة المظفر من خلال قوة غير مسلحة تابعة لحماية المنشآت وأثناء تواجدها قرب المتظاهرين تعرضت إلى إطلاق نار كثيف أدى إلى مقتل أحد المنتسبين من عناصرها وجرح أربعة آخرين بينهم ضابطان.

وأضافت الخلية: إن القوة لم ترد على النار بالمثل منعاً من التصعيد الذي قد يقود إلى مزيد من الضحايا، مشيرةً إلى أهمية الحفاظ على سلمية التظاهر وتأمين حماية المتظاهرين والمؤسسات والمصالح العامة والخاصة.

ويأتي هذا الحادث غداة دعوة الرئيس العراقي برهم صالح إلى حوار وطني لمناقشة المعالجات المطلوبة للاختلالات وبما يؤدي إلى تمتين الوحدة الوطنية في البلاد، مؤكداً في الوقت ذاته ضرورة تحصين العراق من المؤامرات.

وأعلنت قيادة العمليات المشتركة في العراق مقتل 104 أشخاص بينهم ثمانية منتسبين للقوات الأمنية وإصابة ستة آلاف أخرين خلال المظاهرات، مشيرةً إلى وجود أياد خبيثة وراء ذلك وأن هناك تحقيقات لمعرفة من استهدفهم.

طباعة
عدد القراءات: 549