تراجعت أسعار الحديد في مصر بشكل مفاجئ، وذلك وفقاً للأسعار التي أعلن عنها القائمون على مصانع الحديد بنسب تراوحت بين 3 و4%.

وقال سمير نعمان وكيل أول المجلس التصديري لمواد البناء: إن شركة “عز” خفضت أسعارها لأطوال الحديد 600 جنيه للطن، وللّفائف 1000 جنيه، حيث سجل 11290 جنيها للطن أطوال تسليم أرض المصنع بدلاً من 11890، بينما سجل الحديد اللفائف 10890 جنيها للطن تسليم أرض مصنع بتراجع 1000 جنيه.

كما خفضت شركة السويس للصلب الأسعار من 11750 ليسجل 11200 جنيه للطن، فيما أعلنت شركة بشاي خفض 700 جنيه للطن ليسجل 11190 بدلاً من 11890 جنيه للطن، وأنّ سبب الانخفاض إلى هبوط أسعار الخامات “البيلت” والخردة عالمياً، إضافة إلى انخفاض سعر الدولار أمام الجنيه.

وقال أحمد الزيني رئيس الشعبة العامة لمواد البناء باتحاد الغرف التجارية: إن هناك 4 أسباب وراء تخفيض أسعار الحديد في مصر، منها انخفاض أسعار الخامات “البيلت” والخردة” بنحو 70 دولاراً، من 450 إلى 370، و380 واصل مصر بالنسبة “للبيلت”، وانخفاض سعر الدولار، تزامناً مع إنشاء خط جديد في شركة السويس للصلب، يضخ مليون طن في السوق قبل نهاية هذا العام، وحالة ركود كانت قد شهدها السوق خلال الآونة الأخيرة.

وتوقع الزيني أن تنخفض الأسعار عن 10 آلاف و500 جنيه خلال الفترة المقبلة، مؤكداً أنّ الانخفاض يعتبر مؤشراً إيجابياً لحركة السوق واستقرار أسعار الوحدات السكنية، لافتاً إلى أن الإسمنت شهد انخفاضاً بنحو 50 جنيها، ليتراوح ما بين 750 و850 جنيها للطن.

طباعة

عدد القراءات: 1503