تم الانتهاء من صيانة وإعادة تأهيل منازل ومنشآت حكومية كانت تعرضت للاعتداءات الإرهابية في قرى – أوبين -أبو مكه- بلوطه- انباته -برمسا -باروده -بيت الشكوحي -الحنبوشيه ومزارعها.
وأوضح المهندس وائل الجردي -مدير الخدمات الفنية في اللاذقية أنه تمت صيانة وإعادة تأهيل 476 منزلاً ومدرسة ومركزاً صحياً وبنى تحتية في القرى المذكورة نفذها الفرع 6 في( متاع ) بقيمة نحو مليار واثني عشر مليون ليرة من لجنة إعادة الإعمار في وزارة الإدارة المحلية والبيئة. من جانبه، المهندس نمير ملحم -رئيس قسم تنفيذ الأبنية في مديرية الخدمات الفنية قال إنه تمت إعادة إعمار عدد من الأبنية والمنشآت الحكومية وترميم وحدة الخزن والتسويق في بلدية بابنا وصيانة وترميم واجهات وأعمدة مركز إيواء معهد التربية الرياضية ومقر الفرقة الحزبية في قرية بللورة، وتأهيل الطابق السفلي في مجلس مدينة الحفة، ومبنى بلدية ربيعة، والمبنى التجاري ووحدة الخزن والتسويق والتبريد ومبنى شعبة الحزب في الحفة..ومبنى بلدية قسطل معاف كذلك مدرسة المطلة -مدرسة الغمام – مدرسة القليعة وإصلاح وصيانة خطوط صرف صحي في قرية بيت الشكوحي تلا، ودائرة مال الحفة والمنشآت الحكومية في المدينة ومدرستي دفيل وبابنا. في السياق ذاته قال المهندس وائل قره فلاح -مدير مكتب الأضرار في محافظة اللاذقية إنه تم صرف التعويضات للمتضررين من جراء الاعتداءات الإرهابية (المنازل أو المحلات أو السيارات والأضرار الزراعية) وبلغ عدد المتضررين 10 آلاف متضرر. وتابع قره فلاح أن مجموع ما صرف من تعويضات منذ الربع الأول من عام 2011 وحتى النصف الأول من هذا العام 2019 بلغ نحو ملياري ليرة وخمسة عشرين مليوناً وهناك 1534متضرراً ما زالت أضابيرهم في وزارة الإدارة المحلية، كما بلغ عدد الأضرار الزراعية المسجلة 5 آلاف وهذه الأضابير قيد التريث ريثما تصدر التعليمات التنفيذية من الوزارة.

طباعة

عدد القراءات: 104