برعاية السيد الرئيس بشار الأسد افتتح المهندس عماد خميس رئيس مجلس الوزراء اليوم الهيئة العامة لمشفى الأطفال في محافظة طرطوس بمساحة تبلغ 6 آلاف متر مربع ويضم 100 سرير و40 حاضنة بتكلفة نحو مليار و200 مليون ليرة سورية ويتكون من 6 طوابق وأقسام إسعاف وعناية مركزة وطوابق استقبال المرضى.

واستمع المهندس خميس إلى شرح حول المشفى قدمه الدكتور ياسر جورية المدير العام للهيئة مبينا أنه يسهم بتوفير العناية الطبية التشخيصية والعلاجية والجراحية للمراجعين ويقدم الخدمة الصحية المطلوبة فضلا عن الدور التعليمي والتدريبي.

وأوضح المهندس خميس أن استكمال إنجاز هذا الصرح العلمي والطبي خلال سنوات الحرب يعبر عن إرادة الشعب السوري وتمسكه بإعادة بناء بلده ومحو آثار الحرب الإرهابية عنها.

وفي تصريح للصحفيين نوه الدكتور نزار وهبة يازجي وزير الصحة بالجهود المبذولة لاستكمال إنجاز الهيئة التي تتبع لوزارة الصحة من قبل الشركات الوطنية وبيد عاملة سورية.

وأضاف: إن هذا المشفى سيقدم خدمات علاجية كاملة للأطفال في المحافظة حيث يتألف من ستة طوابق تتضمن أقسام الإسعاف والعناية المركزة وهو قريب من مشفى التوليد وهذه ميزة تمكننا من علاج الأطفال حديثي الولادة.

من جانبه أوضح الدكتور ياسر جورية رئيس الهيئة العامة لمشفى الأطفال أن المشفى الجديد على مستوى عال من التخصص ويتضمن اختصاصات لعلاج الأورام والأمراض الهضمية والجراحات الخلقية والعامة، مشيراً إلى أن المشفى يتسع لنحو 100 سرير و 40 حاضنة ومساحته الإجمالية تصل إلى حوالي 6 آلاف متر مربع.

طباعة

عدد القراءات: 2194