أكدت البرلمانية «الديمقراطية» في «الكونغرس» الأمريكي إلهان عمر أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ووزير خارجيته مايك بومبيو والنظام السعودي لا يحق لهم دستورياً دفع الولايات المتحدة الأمريكية للدخول في حرب.
وقالت عمر في مقابلة مع «سي.إن.إن» أمس: «الكونغرس» له الحق الدستوري بإعلان الحرب، والرئيس لا يملك ذلك، وزير الخارجية لا يملك هذا الحق، وبالطبع السعودية لا تملك هذا الحق.
وأضافت عمر: الشعب الأمريكي يفهم أن إدارة ترامب التي تكذب بشأن خريطة أحوال جوية أو حجم الحضور لا يمكن الوثوق بها لتقديم المعلومات الكاملة التي نحتاجها لنتمكن من اتخاذ قرار إذا ما يجب عليها الدخول في حرب أم لا مع إيران. وتابعت عمر: نحن لسنا في موضع يتيح لنا التفكير بحرب لا نهاية لها، وأنا آمل حقاً بأن زملائي في «الكونغرس» سيضغطون على هذه الإدارة لأخذ خطوة إلى الوراء والتفكير بكيف يمكننا استخدام الدبلوماسية لنزع التصعيد في هذا الوضع.

طباعة

عدد القراءات: 107