أكد رئيس الحكومة الفلسطينية محمد أشتية أن الأغوار المحتلة جزء لا يتجزأ من الأراضي الفلسطينية وإعلان رئيس حكومة كيان الاحتلال الإسرائيلي عزمه ضمها باطل ومدان.

ونقلت وكالة “وفا” عن اشتية قوله خلال جلسة للحكومة عقدت في بلدة فصايل بالأغوار اليوم: إن الأغوار جزء لا يتجزأ من الجغرافيا الفلسطينية وتشكل مساحتها 28 بالمئة من الضفة الغربية والحديث عن ضمها باطل ومدان مشدداً على أن الشعب الفلسطيني هو صاحب القرار الوحيد على أرضه وسيواصل نضاله حتى زوال الاحتلال وإقامة دولته المستقلة.

وطالب اشتية المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته ومحاسبة المسؤولين الإسرائيليين على انتهاكاتهم وجرائمهم بحق الفلسطينيين.

طباعة

عدد القراءات: 33