أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب اليوم أنه أقال مستشاره للأمن القومي جون بولتون لأنه يختلف بشدة مع مواقفه.

وكتب ترامب في تغريدة له على موقع تويتر: “أبلغت بولتون الليلة الماضية أننا لم نعد بحاجة إلى خدماته في البيت الأبيض.. وقد اختلفت بشدة مع الكثير من مقترحاته مثل آخرين في الإدارة”، مشيراً إلى أنه سيرشح خلفاً له الأسبوع المقبل.

من جهته نفى بولتون أن يكون تعرض للإقالة، مؤكداً أنه قدم استقالته بنفسه.

وجاءت تغريدة ترامب بعد ساعة واحدة من إعلان البيت الأبيض أن بولتون سيعقد مؤتمراً صحفياً إلى جانب وزير الخارجية مايك بومبيو.

وكان بولتون الذي تولى منصبه في نيسان 2018 خلفاً لاتش آر مكماستر على خلاف مع وزير الخارجية بومبيو أحد الموالين الرئيسيين لترامب.

وتضاف استقالة بولتون إلى قائمة الاستقالات الكثيرة التي شهدتها إدارة ترامب لتصبح أعلى إدارة أمريكية في عدد استقالات أو إقالات مسؤوليها خلال العقود الأربعة الأخيرة بعد إدارة الرئيس الأسبق رونالد ريغان في ثمانينيات القرن الماضي.

وتعكس هذه الاستقالات حجم الخلافات في إدارة ترامب حول كيفية التعامل مع القضايا الداخلية ومع السياسة الخارجية وطريقة التعاطي مع الأزمات الدولية.

طباعة

عدد القراءات: 58