قال وزير النفط العراقي ثامر الغضبان: إن بلاده تقترب من الوصول إلى طاقة إنتاجية للنفط عند 5 ملايين برميل يومياً، ويتطلع لإضافة 2 مليون برميل خلال السنوات القليلة المقبلة.

وأضاف الغضبان: إن بلاده لا يزال يحرق نصف إنتاج الغاز المصاحب وذلك حتى نهاية العام الماضي، لكن المشروعات الجديدة لتحويل الغاز إلى سائل ستسهم في حل المشكلة.

وأكد الغضبان أمس أن بلاده ملتزمة بالامتثال لتخفيضات إنتاج النفط بموجب الاتفاق الذي تقوده “أوبك” لتقليص الإمدادات، كما أن مستويات إنتاج بلاده حالياً تبلغ 4.6 ملايين برميل يومياً،.

ورداً على سؤال عن مستوى التزام العراق، قال الغضبان للصحفيين: نحن ملتزمون بكل تأكيد باحترام التخفيضات، وصادراتنا انخفضت بما لا يقل عن 150 ألف برميل يومياً من الجنوب، ومن السابق لأوانه الحديث عما إذا كانت هناك حاجة لتعميق تخفيضات الإنتاج في إطار الاتفاق بين “أوبك” وحلفائها.

 

 

طباعة
عدد القراءات: 74