افتتحت الهيئة العامة لمشفى الأسد فى مدينة دير الزور قسم العناية العصبية المركزة ووضعت جهاز تصوير الماموغراف بالخدمة للكشف المبكر عن سرطان الثدى.
وذكر مدير الهيئة العامة للمشفى الدكتور مأمون حيزة في تصريح لمراسل سانا أنه بهدف تقديم أفضل الخدمات الصحية للمواطنين تم افتتاح قسم العناية العصبية المركزة في المشفى بعد تزويده بالتجهيزات اللازمة ويضم القسم /3/ غرف مزودة بجهاز /مونيتور/ وصادم كهربائي ومنفسة وهي أجهزة متطورة جدا وتلبي الحاجة، مبيناً أن القسم يستقبل الحالات الاسعافية الحرجة ويتعامل معها بصورة سريعة قبل تحويلها الى المراكز الطبية الكبرى لاستكمال العلاج.
وفي اطار الجهود التى تبذلها الجهات المعنية للكشف المبكر عن سرطان الثدى بين الحيزة أنه تم تركيب جهاز تصوير ماموغراف فى المشفى لتصوير الثدى وللكشف المبكر عن سرطان الثدي وتشخيصه وتم وضعه بالخدمة بمعدل يومين أسبوعياً علماً أنه الجهاز الوحيد المتوافر في المنطقة الشرقية ووضعه فى الخدمة يوفر المزيد من الجهد وتكاليف السفر الى المحافظات الأخرى لإجراء الفحص.
ولفت الحزة الى أن إدارة المشفى تعتزم اطلاق حملة شاملة للكشف المبكر عن سرطان الثدي تشمل جميع نساء المحافظة خلال الشهر القادم.
ونوه عدد من المراجعين بالجهود الكبيرة والدعم الذي تقدمه الحكومة للقطاع الصحي بدير الزور بهدف تخفيف معاناة المواطنين وتقديم أفضل الخدمات الطبية لهم وطالبوا بالإسراع بتوفير الكادر الطبي اللازم للقطاع الصحي الذى يعانى نقصاً كبيراً في معظم الاختصاصات الطبية.

طباعة

عدد القراءات: 106