آخر تحديث: 2020-05-31 12:07:08
شريط الأخبار

الخارجية الفلسطينية تدين تصريحات نتنياهو حول ضم المستوطنات بالضفة

التصنيفات: آخر الأخبار,سياسة,عربي

أدانت وزارة الخارجية الفلسطينية تصريحات رئيس وزراء كيان الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو حول نيته ضم المستوطنات في الضفة الغربية، مؤكدة أنها تشكل تحدياً صارخاً لإرادة المجتمع الدولي.

وأوضحت الخارجية في بيان لها أنّ تصريحات نتنياهو دليل آخر على العقلية الاستعمارية التوسعية التي تعمل على تعميق وتوسيع الاستيطان في الأراضي الفلسطينية المحتلة، مشيرة إلى أن الدعم الأمريكي اللامحدود لكيان الاحتلال والاستيطان يشجعه على تصعيد مخططاته الاستيطانية التهويدية في الضفة الغربية والاستمرار في حربه المفتوحة ضد الوجود الفلسطيني.

ودعت الخارجية المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته والعمل على محاسبة المسؤولين الإسرائيليين على انتهاكاتهم المتكررة للقانون الدولي وعدم تنفيذ قرارات الشرعية الدولية ذات الصلة وفي مقدمتها القرار 2334.

بدوره، طالب أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات المجتمع الدولي بتحرك عاجل لمحاسبة سلطات الاحتلال على جرائمها واتخاذ إجراءات فورية وملموسة لردعها وتنفيذ قرارات الشرعية الدولية خاصة قرار مجلس الأمن 2334.

وأكد عريقات أنّ تصريحات نتنياهو حول ضم المستوطنات في الضفة الغربية لا تشكل خطراً وتهديداً على الشعب الفلسطيني وحده فحسب بل هي خطر على المنظومة الدولية برمتها كما أنها إنذار صريح للمجتمع الدولي باستباحة القانون الدولي الذي يعتبر أن عملية الضم والاستيلاء على أراضي الغير بالقوة عمل غير قانوني وجريمة حرب.

من جهته، استنكر المجلس الوطني الفلسطيني تصريحات نتنياهو، مشدداً على أنه لا شرعية ولا قانونية لأي قرارات أو تصريحات أو تعهدات صادرة عن أي جهة تشرع الاستيطان الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية المحتلة، مؤكداً على حق الفلسطينيين بإقامة دولتهم المستقلة وعاصمتها القدس على حدود الرابع من حزيران 1967 وعودة اللاجئين إلى ديارهم وفق القرار 194.

وبين المجلس أن تصريحات نتنياهو ليست بالجديدة وهي تأتي بفعل الدعم والتشجيع الأمريكي للاحتلال وآخرها حذف الخارجية الأمريكية أي إشارة إلى الأراضي الفلسطينية من موقعها الإلكتروني وتصريحات إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حول حق “إسرائيل” بالاستيطان في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

طباعة

التصنيفات: آخر الأخبار,سياسة,عربي

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي


Comments are closed