أعلنت الصين اليوم عزمها فرض رسوم إضافية على بضائع أميركية مستوردة بقيمة تقارب 75 مليار دولار رداً على رفع الرسوم الأميركية على بضائع صينية.

ونقلت وكالة الأنباء الصينية شينخوا عن لجنة الرسوم الجمركية التابعة لمجلس الدولة الصيني قولها: إنه استناداً إلى القوانين التي وافق عليها مجلس الدولة فإن 5078 من البضائع الأميركية ستخضع لرسوم إضافية بقيمة خمسة بالمئة أو عشرة بالمئة، حيث سيتم تطبيق رفع الرسوم على دفعتين في الأول من أيلول والـ 15 من كانون الأول المقبلين.

وأضافت اللجنة: إن الصين ستفرض كذلك رسوماً إضافية بقيمة إما خمسة بالمئة أو 25 بالمئة على السيارات وأجزاء السيارات المصنعة في الولايات المتحدة اعتباراً من الـ 15 كانون الأول المقبل.

ولفتت اللجنة إلى أن التحرك الأميركي الأخير ضد الصين أدى إلى زيادة التصعيد في التوترات التجارية بين البلدين وألحق ضرراً كبيراً بمصالح بكين وواشنطن وغيرهما من البلدان كما أنه هدد بشكل خطير النظام التجاري متعدد الأطراف وكذلك مبادئ التجارة الحرة.

وأعربت اللجنة عن أملها في أن يتمكن البلدان من حل الخلافات بطريقة مقبولة لكلا الطرفين استناداً إلى الاحترام المتبادل والمساواة وحسن النية وتطابق الأفعال مع الأقوال.

وأعربت عن أمل الصين في أن تتبع الولايات المتحدة التوافقات التي توصل إليها رئيسا البلدين في الأرجنتين واوساكا اليابانية والعودة إلى المسار الصحيح لتسوية النزاع عبر المفاوضات والعمل مع الصين واتخاذ خطوات ملموسة نحو الهدف المتمثل بإنهاء الخلافات الاقتصادية والتجارية.

طباعة

عدد القراءات: 7