ثبتت 38 دولة عربية وأجنبية مشاركتها في معرض دمشق الدولي بدورته الـ 61 وتجاوز إجمالي المساحات المحجوزة 100 ألف متر مربع بين مساحات مبنية ومكشوفة.

وأكد مدير المؤسسة العامة للمعارض والأسواق الدولية غسان الفاكياني في تصريح لـ سانا اليوم أن دورة هذا العام ستشهد تميزا ملحوظا من حيث المشاركات الدولية والمساحات المحجوزة والمعروضات والقطاعات المشاركة.

وذكر مدير المؤسسة العامة للمعارض والأسواق الدولية أن يوم الأربعاء القادم الـ 28 من آب سيكون مخصصا للافتتاح الرسمي فقط واستقبال الدعوات الخاصة فيما سيفتح المعرض أبوابه أمام الزوار في اليوم الثاني الـ 29 من آب من الساعة الخامسة مساء ولغاية الحادية عشرة ليلا.

ويجسد معرض دمشق الدولي الذي ينطلق هذا العام تحت شعار “من سورية إلى العالم” ألق سورية ونهضتها نحو البناء والاعمار بعد انتصارات جيشها المتتالية على الإرهاب.

طباعة

عدد القراءات: 8