شاركت سورية إلى جانب عدد من الدول العربية والأجنبية في المنتدى الثاني للدول العريقة «الاي» المخصص للمدن التي يعود تاريخها لأكثر من 500 سنة والذي أقيم على مدى ثلاثة أيام في مدينة ريازان بجمهورية روسيا الاتحادية.
وسلط الوفد السوري الضوء خلال فعاليات المنتدى على مدينة حلب بأوابدها وآثارها وما تعرضت له من تخريب وتدمير على يد العصابات الإرهابية التي حاولت طمس المعالم الحضارية لمدينة يعود تاريخها إلى مئات السنين وذلك من خلال تقديم عدة عروض وصور ضوئية تشرح واقع المدينة قبل الدمار وبعده.
مديرة التخطيط والتعاون الدولي في وزارة السياحة عهد الزعيم أشارت في تصريح لمندوبة «سانا» إلى أهمية المشاركة بالمنتديات والفعاليات العالمية التي تظهر دور السوريين وتاريخهم العريق عبر السنين، لافتة إلى ردود الأفعال الإيجابية للعديد من الدول المشاركة وتأكيدها ضرورة الاستمرار بأعمال البناء والترميم التي تسهم في تعافي مدينة حلب وكل المدن السورية بالقريب العاجل.
ويضم الوفد عدداً من المتخصصين بأعمال التأهيل والترميم بوزارة السياحة.
وكانت فعاليات المنتدى الثاني للدول العريقة «الاي» انطلقت يوم الجمعة الماضي بمشاركة عدة دول عربية وأجنبية.

طباعة

عدد القراءات: 2