طالبت الصين الاتحاد الأوروبي باحترام العلاقات الثنائية بينهما وعدم التدخل في شؤون هونغ كونغ باعتبارها شؤونا داخلية.

وقال المتحدث باسم البعثة الصينية لدى الاتحاد الأوروبي: إن الصين تحث الاتحاد الأوروبي على احترام القانون الدولي والقواعد الأساسية التي تحكم العلاقات الدولية حتى لا تقوض النمو السليم والمطرد للعلاقات بين بكين والاتحاد.

وجدّد المتحدث تأكيده على أن شؤون هونغ كونغ هي شؤون داخلية بحتة للصين ولا تحتمل أي تدخل من أي حكومة أو منظمة أجنبية، معرباً عن قلق بالغ ومعارضة شديدة لهذا التدخل ولتجاهل معارضة الصين لهذا الأمر.

وأضاف: إنه ومنذ عودة هونغ كونغ إلى الصين تم تنفيذ سياسة “دولة واحدة ونظامان” وأهالي هونغ كونغ يديرون الإقليم بدرجة عالية من الحكم الذاتي ويتمتعون بحقوق وحريات كاملة.

طباعة

عدد القراءات: 5