اكتشف علماء من جامعة في السويد مجموعة خلايا دبقية، موجودة في الجلد، سماها العلماء «Schwann»، أو المجمع العصبي المسبب للألم.
وحتى يوم اكتشاف هذه الخلايا، اعتقد العلماء والأطباء أن سبب الإحساس بالألم، هو الخلايا العصبية، لكن بعد اكتشاف الخلايا الدبقية، أعادوا النظر في الموضوع، ليصبح مركز الإحساس بالوجع، هو هذه الخلايا المكتشفة حديثاً.
وتتميز الخلايا الدبقية بأنها محوطة بهياكل تشبه الشعر الرفيع، ويرجح العلماء أنها تتأثر بالمؤثرات الخارجية, والدراسة التي أجريت على الفئران، أثبتت تدني الإحساس بالألم في جميع أنحاء جسمهم، في حين ظل رد الفعل على الحرارة والبرودة الشديدة كما هو.

طباعة

عدد القراءات: 3