استهل بوروسيا دورتموند موسمه في الدوري الألماني لكرة القدم بأفضل طريقة ممكنة، عندما اكتسح ضيفه أوغسبورغ بخمسة أهداف لهدف على ملعب “سيغنال ايدونا بارك”.

وتصدر دورتموند مؤقتاً الترتيب قبل ثلاث مباريات على انتهاء المرحلة الأولى التي شهدت تعثر بايرن ميونيخ حامل اللقب في آخر سبعة مواسم على أرضه مع هرتا برلين 2-2 الجمعة.

ويريد دورتموند استخلاص العبر من الموسم الماضي بعد أن تقدم على الفريق البافاري بفارق تسع نقاط قبل عيد الميلاد، قبل ان يتراجع مستواه بشكل كبير في القسم الثاني لينهي الموسم في المركز الثاني ويحرز بايرن لقبه السابع توالياً في انجاز غير مسبوق في البوندسليغا.

وعزز مدرب دورتموند السويسري لوسيان فافر، تشكيلته بعودة المدافع ماتس هوملس (30 عاماً) الى صفوف النادي الذي لعب معه بين عامي 2009 و2016 وحقق معه لقب البوندسليغا في مناسبتين ( 2011و2012)، قادمًا من بايرن ميونيخ بعد ثلاث سنوات حقق خلالها اللقب المحلي ثلاث مرات بصفقة بلغت 37 مليون يورو وذلك لتعويض رحيل  قلب الدفاع الفرنسي عبدو ديالو الذي عاد الى بلاده من بوابة باريس سان جيرمان.

كما عزز بطل أوروبا عام 1997 ووصيف القارة 2013 صفوفه باستقدام كل من المهاجم البلجيكي ثورغان هازار (26 عامًا) من بوروسيا مونشنغلادباخ، الظهير الأيسر نيكو شولتس (26 عامًا) من هوفنهايم والجناح يوليان براندت (23 عامًا) من باير ليفركوزن، وجميعهم لعبوا في المباراة أمام نحو 80 ألف متفرج.

طباعة

عدد القراءات: 2