آخر تحديث: 2019-11-19 15:55:16
شريط الأخبار

بدء العام الدراسي!

التصنيفات: بلا مجاملات,زوايا وأعمدة

تعلو الأصوات كثيراً هذه الأيام مطالبةً بإعادة النظر في افتتاح العام الدراسي الذي سبق لوزارة التربية أن أعلنت عنه وحددته مطلع أيلول القادم، أي بعد عدة أيام، والمسوغات التي يسوقها من يطالب بذلك، أن نتائج الامتحانات التكميلية للشهادات الثانوية لم تعلن بعد، والكثير ممن عمل في ميدان تصحيح الأوراق الامتحانية لم يهنأ بالعطلة الصيفية، أو يشعر بالراحة التي تجعله يعود بحيوية ونشاط إلى عمله في ميدان التدريس ليقدم خلاصة جهده وفكره وتجربته في العملية التدريسية التي تتطلب من المدرس أن يكون بتلك الحيوية، ليقدم الفائدة والمعلومة الجيدة التي لا تشوبها أي شائبة، نتيجة الإرهاق والتعب اللذين أصابا المدرسين من جراء عدم الاستقرار في العطلة الصيفية، وقيامهم بتصحيح الأوراق الامتحانية في عطلة العيد، فهل يعقل ذلك؟ فالمدرس بحاجة كغيره للراحة وقضاء عطلة العيد مع أسرته وأصدقائه ومحبيه، فلماذا نحرمه من ذلك؟
كما إن العديد من الأسر التي توجهت لقضاء العطلة الصيفية ترى في هذه الأيام فرصة أخرى للراحة، وخاصة بعد فترة عيد الأضحى، وتكون عادة مرهقة مادياً من جراء تكاليف وأعباء العيد، لتضاف لها مصاريف بدء العام الدراسي مباشرة، وهي المصاريف التي لا بد منها، ولا يمكن الاستغناء عنها. صحيح أن هناك قروضاً تمنح في هذا الإطار، لكن هل ستبقى الحالة المعيشية للناس لسد حاجاتهم مبنية على القروض، وكم من الزمن يحتاجون لسد تلك القروض في ضوء ارتفاع تكاليف المعيشة بشكل عام؟! يضاف لذلك، أن التوقيت يتزامن مع افتتاح معرض دمشق الدولي الذي أصبح مع عودة الحياة إليه قبلة للفقراء بشكل عام من حيث الزيارة والتمتع بأجواء العاصمة دمشق من جميع المحافظات، ما يتطلب أيضاً، مع الأسباب السابقة مجتمعة، أن يبادر المعنيون في وزارة التربية لإعادة النظر في موعد بدء العام الدراسي، فهل ينظر المعنيون في مجمل هذه المسوغات ويحققون ما يصبو إليه الكثير من الناس، متسائلين ما الحكمة من بدء العام الدراسي في الأول من أيلول ما دامت العادة جرت في العديد من السنوات تأخير العام الدراسي لمنتصف الشهر القادم، كما إن السؤال المهم هل ستكون مدارسنا جاهزة بعد موسم الامتحانات بالشكل المطلوب، وهل تكفي الأيام القليلة المتبقية لتحقيق ذلك؟!
المسألة باختصار برسم الجهات المعنية على أمل تحقيق أماني وتطلعات المواطنين في تأجيل بدء العام الدراسي.

طباعة

التصنيفات: بلا مجاملات,زوايا وأعمدة

Comments are closed