منافسة شديدة بين التجار أنفسهم وبين التجارو السورية للتجارة سنشهدها بعد أن قامت اللجنة الزراعية في السويداء بوضع أسعار تأشيرية لمادة التفاح بما يتوافق مع سعر تكلفة الإنتاج المقدرة للكيلو غرام الواحد، حيث عانى مزارعوها هذا العام قلة الإنتاج بعد أن عانى المزارعون العام الماضي سوء التسويق الذي أدى لإتلاف عشرات الآلاف من الأطنان وخسارة مئات الملايين من الليرات، وبين العديد من المزارعين أن تسويق الإنتاج للعام الحالي لن يواجه أي صعوبات بسبب قلة الكميات وجودتها، وتالياً سيكون أمام المزارع العديد من خيارات التسويق، مطالبين بوضع استراتيجية تسويقية واضحة، وعدم انتظار الظروف الجوية كي تحدد مصير الفلاح وإنتاجه وفق رأيهم، حيث تمّ الاتفاق على الأسعار التأشيرية مقارنة مع سعر التكلفة لتسويق المادة من الفلاحين التي أتت وفق دراسات دقيقة لتقدير التكاليف أخذت في الحسبان كل تفاصيل الإنتاج والاتفاق على اقتراح الأسعار على الشكل الآتي: تفاح ممتاز أحمر ستاركن 280 ليرة، تفاح أبيض غولدن 270 ليرة، تفاح أحمر موشح 250 ليرة، تفاح أول أحمر ستاركن 270 ليرة، تفاح أبيض غولدن 260 ليرة، تفاح أحمر موشح 240 ليرة، تفاح ثانٍ أحمر ستاركن 250 ليرة، تفاح أبيض غولدن 240 ليرة، تفاح أحمر موشح 210 ليرات. تفاح ثالث أحمر ستاركن 140 ليرة، تفاح أبيض غولدن 130 ليرة، تفاح أحمر موشح 110 ليرات، وتم اقتراح كيلو غرام العنب العصيري 125 ليرة. وشددت اللجنة الزراعية الفرعية على الحفاظ على المصلحة العامة والتواصل المبكر مع جميع الجهات المعنية بالتسويق. مدير زراعة السويداء المهندس أيهم حامد أشار إلى انخفاض إنتاج التفاح تقديرياً إلى 21 ألف طن، برغم الأمطار الغزيرة هذا العام وهو حوالي ثلث إنتاج العام الماضي، عازياً الأمر إلى غزارة الإنتاج العام الماضي وقلة الأمطار خلال السنوات الأخيرة ما تسبب في إنهاك الأشجار، إضافة إلى حالة المعاومة وإحجام بعض المزارعين عن الاهتمام بأشجارهم بسبب قلة الإنتاج، متوقعاً أن يشهد العام القادم إنتاجاً وفيراً، ولافتاً إلى أن التفاح سيكون في معظمه من الحجم الكبير ويمكن أن يتساقط بالرياح الشديدة وتوقعت المديرية إنتاج 44550 طناً من العنب للموسم الحالي.

طباعة

عدد القراءات: 4