أعلنت شركة غاز بروم عملاق الغاز الروسي عن تحقيق تقدم جديد في مشروع ضخ الغاز الطبيعي إلى الصين “قوة سيبيريا” والذي من المتوقع أن يربط البلدين عقوداً.

ونقلت وكالة “نوفوستي” عن الشركة قولها: إنها نجحت في ربط حقل تشاندينسك في شرق سيبيريا بخط أنابيب قوة سيبيريا.

ويصنف قوة سيبيريا كأحد أبرز المشاريع بين روسيا والصين، ويتوقع الخبراء أن يسهم في تحويل روسيا إلى واحدة من أكبر مزودي الغاز الطبيعي للصين التي تشهد ازدياداً في الطلب على الوقود الأزرق.

ويبلغ طول أنبوب قوة سيبيريا 4500 كيلومتر، وتكلفته نحو 20 مليار دولار وبقدرة تمريرية تصل إلى 38 مليار متر مكعب من الغاز سنوياً.

ويأتي المشروع في إطار صفقة بقيمة 400 مليار دولار وقعت بين غاز بروم وشركة النفط والغاز الوطنية الصينية لتوريد 38 مليار متر مكعب سنوياً من الغاز الروسي من شرق سيبيريا إلى الصين لمدة 30 عاماً.

طباعة
عدد القراءات: 1