عادة عند الحديث عن الحمضيات وفوائدها لا يشار إلى الجريب فروت، على الرغم من أن له خمس فوائد مهمة جداً لتعزيز منظومة مناعة الجسم والقلب وتحسين عمل الدماغ.

والجريب فروت هو ثمرة شجرة دائمة الخضرة، اكتشفها الكاهن الويلزي غريفيث هوجرز عام 1750 ، وأطلق عليها اسم “الثمرة المحرمة”، التي 88% منها ماء، لذلك هي مثالية لترطيب الجسم.

وبفضل احتواء الجريب فروت على مضادات الأكسدة، يمكن استخدامه في مكافحة الكوليسترول “الضار”، وتخفيض ضغط الدم، كما إن مضادات الأكسدة الموجودة في هذه الثمرة تسمح بمنع الإصابة بالأورام الخبيثة، وتساعد القلب على الاحتفاظ بنشاط طبيعي، فقد بينت نتائج دراسة علمية أجريت عام 2006 أن متناولي الجريب فروت بصورة منتظمة، يكون ضغط الدم ومستوى الكوليسترول عندهم دائماً في المستوى الطبيعي، لأن الجريب فروت غني بعنصر البوتاسيوم.

ووفقاً لممثل جمعية القلب الأمريكية، فإن تناول الجريب فروت والحمضيات الأخرى يساعد على تخفيض خطر الإصابة بالجلطة الدماغية، وخاصة لدى النساء، إذ بينت نتائج الدراسات أن النساء اللواتي يتناولن الجريب فروت انخفض خطر إصابتهن بالجلطة الدماغية بنسبة 19%.

كما إن الجريب فروت يبطئ عملية الشيخوخة، وبينت نتائج الدراسات أن المواد المضادة للأكسدة الموجودة فيه تكافح الجذور الحرة التي تحفز شيخوخة الجسم، كما إن تناول ثمرتين منه في الأسبوع يسمح بعودة الشباب 10 سنوات.

يسمي الأطباء الجريب فروت المناعة الطبيعية، إذ يحتوي على نسبة عالية من فيتامين “C” الضروري لحماية خلايا الجسم من الكائنات الضارة، كما إن هذا الفيتامين يقلص الفترة اللازمة للشفاء التام من أمراض البرد.

print