أكد وزير الأوقاف الدكتور محمد عبد الستار السيد أن عيد الأضحى المبارك الذي يتوج مناسك الحج وتحتفل به الأمتان العربية والإسلامية يرمز إلى التضحية والصبر والفداء والصمود والإيمان.

وفي كلمة متلفزة بمناسبة حلول عيد الأضحى قال وزير الأوقاف: عيد الأضحى المبارك بدلالاته العظيمة يعمق فينا الإيمان الصادق بتقديم الغالي والنفيس في سبيل عزة الوطن وكرامة الأمة والالتزام الصادق لترجمة ذلك الإيمان حباً للأوطان وتعظيماً وتكريماً للشهداء وأسرهم وجرحانا وآلامهم، فمن تضحياتهم العظيمة ولد الانتصار الذي نقف اليوم على أعتابه متطلعين لإعادة الإعمار والبناء.

وأضاف وزير الأوقاف أن دين الإسلام هو دين التسامح والحوار والأخلاق الحميدة، ومن يمارس التطرف والإرهاب والقتل والتخريب والتدمير لا ينتمي إلى الإسلام.

وتابع وزير الأوقاف: مع إشراق عيد الإسلام الأكبر وما يضفيه على قلوبنا من مشاعر الأخوة والتعاون التي تحتم علينا جميعاً أن نكون على قلب رجل واحد ويداً واحدة ندعو الله تعالى أن يحفظ سورية وشعبها وقائدها وأن تستعيد أمتنا طريق العزة والتقدم والازدهار.

طباعة

عدد القراءات: 2