أصدرت لجنة الانضباط التابعة للاتحاد الإفريقي لكرة القدم “كاف” اليوم قرارها النهائي باعتبار الوداد البيضاوي المغربي منسحباً من إياب نهائي دوري أبطال افريقيا ليتم إعلان الترجي بطلاً للنسخة الأخيرة بصفة رسمية.

وفرضت اللجنة عقوبة مالية على نادي الوداد البيضاوي قيمتها 20 ألف دولار بسبب انسحابه من اللقاء إلى جانب عقوبة أخرى قيمتها 15 ألف دولار على خلفية استعمال جماهيره الألعاب النارية.

وقررت اللجنة فرض غرامة مالية على نادي الترجي قيمتها 50 ألف دولار لاستخدام جماهيره الألعاب النارية، بالإضافة إلى فرض عقوبة مالية ضد حمدي المدب رئيس نادي الترجي قيمتها 20 ألف دولار بسبب سوء التعامل مع أحمد أحمد رئيس الاتحاد الإفريقي.

كما فرضت اللجنة غرامة أخرى على الترجي بحرمانه من جمهوره خلال مباراتين على ملعبه مع تأجيل التنفيذ لمدة 12 شهراً.

وكانت المحكمة الرياضية الدولية “كاس” أعلنت إلغاء قرار المكتب التنفيذي للاتحاد الإفريقي “كاف” بشأن إعادة المباراة لاعتبار اللجنة التنفيذية جهة غير مختصة بإصدار قرارات لإعادة المباريات.

وكان الوداد المغربي رفض استكمال لقاء الإياب أمام الترجي التونسي في نهائي دوري أبطال إفريقيا يوم 31 أيار الماضي على ملعب رادس بعد إلغاء هدفه ومطالبة اللاعبين للحكم الغامبي بكاري جاساما باللجوء لتقنية الفيديو لكنه ثبت بعد ذلك تعطل العمل بالفيديو.

وألغى جاساما اللقاء وكان الترجي متقدماً بهدف الجزائري يوسف بلايلي.

print