قالت النائب عن الحزب الديمقراطي في الكونغرس الأمريكي فيرونيكا اسكوبار إن الناجين من حادثة اطلاق النار في إل باسو بتكساس السبت الماضي يرفضون زيارة الرئيس دونالد ترامب لهم.

ونقل موقع نيوزويك الامريكي عن إسكوبار قولها: بعد زيارتها المشفى الذي يخضع فيه جرحى حادثة إطلاق النار للعلاج إن الضحايا طلبوا أن أبلغ ترامب بشكل مباشر بالا يزورهم.

وأكدت اسكوبار أن عبارة “مجتمع الهسبان” التي يستخدمها ترامب تنزع صفة البشر عنا وأن تنزع صفة البشرية عن مجتمع كمجتمعي أو عن المهاجرين فهذا أمر له عواقب.

ويواجه ترامب انتقادات واسعة بشأن تصريحاته العنصرية التحريضية التى أججت مشاعر التطرف والعنف ضد الأقليات في الولايات المتحدة ودفعت أصحاب نزعة تفوق العرق الأبيض إلى ارتكاب الجرائم على نحو علنى وأحدثها عمليات إطلاق نار جماعية في ولايتي تكساس واوهايو ما أسفر عن مقتل وإصابة العشرات.

طباعة

عدد القراءات: 2