آخر تحديث: 2020-04-09 00:48:06
شريط الأخبار

«عبق» معرض نحتي للفنانتين رجاء وصفاء وبّي

التصنيفات: منوعات

تقيم الفنانتان رجاء وصفاء وبّي غداً عند الساعة السابعة والنصف مساء في دار الأوبرا معرضهما المشترك «عبق»، والمستمر حتى 22 آب الجاري. وفي تصريح لـ«تشرين» قالت صفاء وبّي: إن المعرض يتضمن منحوتات يغلب عليها الأسلوب التعبيري بالنسبة لها، والتجريدي لشقيقتها رجاء، وهو حصيلة لخبرتهما الطويلة في التدريس والفن، ولاسيما ما قدمتاه خلال فترة الأزمة في سورية، من خلال مشاركتهما في عدد من الجداريات ونحت الشجر في مدينة دمشق، حيث اكتسبتا خبرة بالحفر والنحت والرسم من جهة، وتعرفتا على آراء الناس مباشرة من جهة ثانية كونهما عملتا وقتاً طويلاً في الشارع.
وأضافت وبّي: تلقينا عروضاً مغرية للهجرة لكننا فضلنا الاستمرارية في العمل في بلدنا التي نحب ونسعد بكوننا جزءاً من الفسيفساء السوري.
يذكر أن صفاء ورجاء وبّي من المساهمين في مشروع الجداريات الذي تزامن مع بدء الحرب عام 2011 تحت إشراف الموجه التربوي الفنان «موفق مخول» كمحاولة لزرع الجمال عبر عمل فني، وهو كما تشرح الفنانة خروجٌ من الصف المدرسي إلى الناس في الشوارع، للتحاور معهم عبر أعمال فنية خففت التشوه البصري والمعماري، وخاطبت مختلف الشرائح والأعمار.
كانت البداية مع جدارية مدرسة التجارة «بسام حمشو»، ثم انتقل فريق المشاركين إلى المركز التربوي للفنون التشكيلية «مركز الفنان الراحل ممتاز البحرة»، وقام بتأسيسه وإعادة هيكلته، فيما بعد اشتغل الفريق جدارية مدرسة «نهلة زيدان» على أوتستراد المزة، والتي دخلت موسوعة غينيس، كأكبر لوحة جدارية للفن المعاصر مصنّعة من بقايا المخلفات البيئية، بدأ العمل عليها عام 2013، وانتهى بعد 9 أشهر، وكانت النتيجة عملاً فنياً ممتداً على ارتفاع يصل لنحو 5 أمتار، وبطول 850 متراً.
أيضاً شاركت الفنانتان في نحت شجرتين ضخمتين يابستين عمرهما أكثر من مئة عام في «حديقة المنشية» في دمشق.

طباعة

التصنيفات: منوعات

Comments are closed