بدعوة من جمعية العاديات في طرطوس يلقي الناقد عطية مسوّح غداً عند الساعة السابعة مساءً محاضرة بعنوان “الجوانب الفلسفية في شعر المتنبي” يلقي فيها الضوء على الجوانب الفلسفية في شعر المتنبي ومدى تفاعله وتأثره بالفلسفات التي كانت سائدة في عصره، وذلك في صالة طرطوس القديمة على الكورنيش البحري.

يشار إلى أن الناقد عطية مسوّح هو ابن قرية حب نمرة في ريف حمص الغربي، بدأ الكتابة في المرحلة الثانوية في مدينة حمص، ونشر عدداً من القصص والنصوص الأدبية في تلك المرحلة، أول كتاب نشر له عام 1994 ثم توالت كتبه .. عمل رئيساً لتحرير مجلة (دراسات اشراكية) بين عامي 1992- 2011، أما موضوعات كتبه فهي متنوعة، ويمكن تصنيفها على النحو التالي:

كتابان موضوعهما فلسفي هما ( من فلسفة للتغيير إلى فلسفة للتبرير) و (الماركسية وأسئلة العصر)، وكتب ذات طابع فكري ركز فيها على الفكر العربي الحديث ولاسيما الفكر النهضوي ومنها كتاب (مقاربات في الفكر والثقافة، وكتب عن شخصيات طرحت مشاريع نهضوية حديثة منها (الديمقراطية والنهضة في مشروع المفكر خالد محمد خالد)، وكتب نقد أدبي منها (منارات شعرية) درس فيها تجارب شعرية حديثة متنوعة الاتجاهات وطرح في هذا المجال أفكاراً نقدية جديدة تتعلق بمكانة التذوق في دراسة النصوص الشعرية وتضع أمام الناقد الجاد مهمة مساعدة القارئ في كشف ما سماه (البؤرة الجمالية) في النص.

صدر له مؤخراً كتاب يدرس فيه الجوانب الفلسفية في شعر إيليا أبو ماضي، ويعد للنشر في هذه الفترة كتاباً جديداً يحمل عنوان (في وعي المواطنة).

طباعة

عدد القراءات: 3