أعلن فرع الصندوق الوطني للمعونة الاجتماعية في محافظة درعا إطلاق دورات للتدريب المهني للمسرحين من خدمة العلم وذلك ضمن برنامج دعم وتمكين المسرحين من خدمة العلم الإلزامية والاحتياطية والذي أقره مجلس الوزراء شهر شباط الماضي.
وقالت مديرة الشؤون الاجتماعية والعمل رئيسة فرع الصندوق في درعا- نبال الحريري: إن الدورات تهدف إلى إكساب المتدربين البالغ عددهم 45 مسرحاً المهارات اللازمة لدخول سوق العمل بما يؤهلهم لاحقاً للتعيين في منشآت ومؤسسات القطاع العام في المحافظة حسب الحاجة، مشيرة إلى أن الدورات تشمل مجالات التمديدات الكهربائية والبلاط والسيراميك والدهان والديكورات ويجري تنفيذها في مركز التدريب المهني في درعا التابع لوزارة الأشغال العامة والإسكان.
ولفتت الحريري إلى أن هذه الدورات تستهدف في المرحلة الأولى المسرحين من حملة شهادة التعليم الأساسي وما دون، وجاء اختيار الملتحقين بهذه الدورات نتيجة الاستبيان الأول الذي جرى توزيعه على المسرحين أثناء انطلاق عمل البرنامج في مرحلته الأولى إذ اختار 45 منهم العمل في القطاع العام.
ولجهة مراحل عمل البرنامج أوضحت مديرة فرع الصندوق أنه بعد إنجاز المرحلة الأولى والمتمثلة بالمكافأة المالية الشهرية للمسرحين مدة 12 شهراً، بدئ العمل بالمرحلة الثانية وهي تمكين المسرحين من خلال منح قروض لتأسيس مشروعات متناهية الصغر إذ تمت الموافقة على تشميل حزمة جديدة من المشروعات تتضمن 20 مجالاً لتضاف إلى 18 مجالاً جرى الإعلان عنها سابقاً وهي تلك التي يتضمنها برنامج تمكين الريف السوري، لافتة إلى أن المجالات الجديدة أخذت في الحسبان مشروعات تتناسب مع اهتمامات وميول الشباب كورشات تصليح ودهان السيارات والنجارة ولف المحركات وتصنيع الأحذية والنجارة والألمنيوم ومحال المواد الصحية، إضافة إلى مجالات أخرى عديدة.
بدوره بين مدير مركز التدريب المهني في درعا -الدكتور علي الفقيه أن الدورات التي يجريها المركز للمسرحين تشمل عدداً من المجالات التي تخدم موضوع البناء والتشييد كالتمديدات الكهربائية والبلاط والسيراميك والدهان وديكورات الجبصين، مشيراً إلى أنه سيجري تقسيم الملتحقين على الدورات كل حسب رغبته وذلك بإشراف كوادر ومدربي المركز والاستعانة بمدربين إضافيين إذا استدعت الحاجة لذلك، فضلاً عن اصطحاب المتدربين لإجراء التطبيقات العملية في عدد من المشاريع التابعة لوزارة الأشغال العامة والإسكان في درعا أو المشاريع التابعة للمحافظة ولمديرية الخدمات الفنية.
وأشار الفقيه إلى أنه سيجري في نهاية الدورات المكثفة ومدتها أربعة شهور منح المسرحين شهادات موثقة كل حسب اختصاصه، مع إمكانية تعيينهم في منشآت القطاع العام في المحافظة حسب الحاجة وأن تكون الأولوية للمنشآت التابعة لوزارة الأشغال العامة والإسكان. وكان التسجيل في برنامج دعم المسرحين انتهى في الثالث من شهر حزيران الماضي وتم استكمال حزمة البيانات لمن تقدموا بطلبات للاستفادة من البرنامج إذ بلغ عدد المقبولين في محافظة درعا 328 مسرحاً.

طباعة

عدد القراءات: 2