أكد الحزب السوري القومي الاجتماعي في لبنان أن سورية وفرت الإمكانات والظروف اللازمة لعودة المهجرين السوريين بفعل الإرهاب إلى مناطقهم.

وقال عميد الخارجية بالحزب قيصر عبيد في بيان أصدره عقب لقائه اليوم المنسق الخاص لمنظمة الأمم المتحدة في لبنان يان كوبيش: إن أطرافاً دولية تضغط لعرقلة عودة هؤلاء المهجرين إلى بيوتهم في سورية من خلال الترهيب والتخويف ومن خلال التهديد بقطع المساعدات عنهم ولذلك نرى لزاماً أن تتحمل الأمم المتحدة مسؤولياتها في هذا الخصوص والقيام بالخطوات المطلوبة”.

ودعا عبيد الأمم المتحدة إلى القيام بخطوات فاعلة لرفع الإجراءات الاقتصادية القسرية أحادية الجانب المفروضة على الشعب السوري لأنها إجراءات غير شرعية وتشكل تجاوزاً واستهتاراً بالإرادة الدولية التي تمثلها الأمم المتحدة.

طباعة

عدد القراءات: 1