حقّق فريق سورية المشارك في الألعاب العسكرية الدولية في موسكو نتائج جيدة في المرحلة الفردية الأولى من سباق الدبابات الذي أقيم اليوم في ميدان ألابينو للتدريبات.

وشارك في السباق إضافة إلى فريق سورية ثلاثة فرق هي كازاخستان ومنغوليا وفنزويلا علماً أن الطاقم الاحتياطي مثل الفريق السوري في هذه الجولة بينما شاركت الفرق الأخرى بأطقمها الرئيسة في هذا السباق.

وحقق فريق سورية إصابات دقيقة للأهداف وقطع مضمار السباق بـ 25 دقيقة و82 ثانية وسيجري الفريق سباقين آخرين الأسبوع المقبل تشارك فيه الأطقم الرئيسة للفريق.

وقال رئيس فريق الدبابات العقيد محمد تقلا في حديث لمراسل سانا في موسكو : كانت المشاركة الأولى للفريق السوري قوية جداً وإن معنوياته عالية وتم تحقيق إصابات ممتازة ونسعى في الجولتين الثانية والثالثة لتحقيق نتائج أفضل وسنكون من الدول المتقدمة في المنافسات، مشيراً إلى أن جميع الخبراء والمسؤولين عن البطولة أشادوا بأداء الفريق وبالنتائج التي حققها اليوم.

بدوره أشار مدرب الفريق النقيب حمزة صالح سليمان إلى أن اداء الطواقم السورية في سباق الدبابات كان جيداً، مؤكداً أن الفريق سيحصل على مرتبة متقدمة في هذه المنافسة وسيصل إلى منصة التتويج.

وأشار حسن أحمد سائق دبابة إلى أن نتائج الفريق للسباق الأول جيدة وقال: سنكسر الزمن الذي حققناه في سباق اليوم وسنحقق زمناً يؤهلنا للمضي قدما لنرفع علم بلدنا عالياً لأن وطننا أهل لكل خير وعطاء وتضحية.

من جانبه قال المساعد بشار الشعراني: شاركنا اليوم في المسابقة وحققنا زمناً جيداً مقارنة بمشاركات العام الماضي ونعد الشعب السوري بأننا سنتأهل إلى المرحلة القادمة وننافس الدول الكبيرة المشاركة في هذه الألعاب الدولية.

 

الملازم أول غيثار سلامة “رامي دبابة” أكد أن أداء الفريق اليوم كان جيداً وحقق زمناً جيداً وذلك نتيجة التدريب المتواصل وقال: سنحقق لاحقاً أزمنة قياسية أفضل وسننتقل إلى المرحلة الثانية ضمن المجموعة الأولى التي تضم أقوى الفرق وأكثرها مهارة.

وافتتحت أمس في مركز باتريوت للعروض والمؤتمرات في ضواحي العاصمة الروسية موسكو الدورة الخامسة للألعاب العسكرية الدولية “ارمي 2019” بمشاركة خمسة آلاف عسكري من 37 دولة بينها سورية.

طباعة
عدد القراءات: 1