جددت وزارة الخارجية الصينية التأكيد على ضرورة الحفاظ على الاتفاق النووي الموقع مع إيران وتنفيذ خطة العمل الشاملة المشتركة، معربة عن معارضتها العقوبات الأحادية وعزمها حماية حقوق الصين ومصالحها الشرعية.

ونقلت وكالة شينخوا عن المتحدثة باسم الوزارة هوا تشون يينغ قولها خلال مؤتمر صحفي اليوم: خطة العمل الشاملة المشتركة اتفاق صدق عليه مجلس الأمن ويتعين تنفيذه على نحو كامل وفعال نظراً لأهميته البالغة لنظام حظر انتشار الأسلحة النووية الدولي، ولتحقيق السلام والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط.

وأضافت المتحدثة الصينية إن التدابير المتعلقة بالمشروعات النووية في خطة العمل الشاملة المشتركة تعكس توازناً بين التزام إيران بسياسة حظر انتشار الأسلحة النووية، وحقها في استخدام الطاقة النووية لأغراض سلمية الأمر الذي يخدم مصالح كل الأطراف ومنها الولايات المتحدة ذاتها.

وأكدت هوا أن الصين تعارض بشدة العقوبات الأحادية وتعتزم مواصلة العمل مع الأطراف كافة في سبيل التمسك بخطة العمل وتنفيذها كما تعتزم حماية حقوقها ومصالحها الشرعية.

طباعة

عدد القراءات: 3