أكد وزير الدفاع الإيراني العميد أمير حاتمي جهوزية القوات المسلحة الإيرانية لمواجهة أي خطر أو تحرك للعدو في المنطقة.

وأضاف حاتمي مساء اليوم: إن استهدافنا أحدث طائرة مسيرة لأمريكا يؤكد التقدم الملحوظ الحاصل في الصناعات الدفاعية المحلية وفي الشركات القائمة على المعرفة والجامعات الإيرانية، لافتاً إلى أن الأعداء لم يتصوروا أن إيران ستبلغ هذه المرتبة من التطور بحيث تتمكن من رصد واستهداف الطائرة المسيرة للعدو باستخدام أنظمة الرادار والدفاع الإيرانية.

وأشار حاتمي إلى امتلاك إيران اليوم أحدث المعدات العسكرية في الجو والبحر والبر ما يجعلها منيعة ويجعل العدو لا يمتلك الجرأة لخوض مغامرة عسكرية ضدها.

طباعة

عدد القراءات: 1