ردّت وحدات الجيش على خروقات المجموعات الإرهابية لاتفاق منطقة خفض التصعيد واعتداءاتها على بلدة شطحة بريف حماة الشمالي الغربي.
وأفاد مراسل التلفزيون السوري في حماة بأن وحدات من الجيش وجهت ضربات مكثفة على محاور تحرك إرهابيي «جبهة النصرة» وتحصيناتهم في تل ملح بريف حماة الشمالي، أسفرت عن تدمير منصات إطلاق صواريخ للإرهابيين والقضاء على العديد منهم.
وبيّن المراسل أن عمليات الجيش توسعت لتطول أيضاً مواقع إرهابيي «الحزب التركستاني» وخطوط إمداداتهم في قرية بداما في أقصى ريف إدلب الجنوبي الغربي، أدت إلى مقتل عدد من الإرهابيين وتدمير عتادهم وأدوات إجرامهم.

طباعة
عدد القراءات: 2