آخر تحديث: 2019-11-17 07:59:27
شريط الأخبار

هل فعلاً عالم الدلالة ما هو إلا عالم اللغة..؟!

التصنيفات: ثقافة وفن

إن العالم وفق فلسفة بارث لا يستطيع الدلالة إلا من خلال اللغة وهو ما يترتب عنه خلاصتان هما أن العالم مجرد لغة وأن العالم الوحيد الموجود هو عالم العلم، إلا أن بارث وبحسب بورشر يخلط بين اللغة واللغة الواصفة من حيث إنه يستنتج من قدرة اللغة على ترجمة مدلولات غير لسانية أنها هي النسق الوحيد الذي ينتج دلالة بحق وهو أمر غير كاف للزعم بأن الدلالة ذات منشأ لساني، ويضاف إلى ملاحظات بورشر ما سجله أعضاء جماعة لييج حول فكرة بارث إذ يذهبون إلى أن إطلالة بسيطة على كتب الرياضيات والفيزياء والكيمياء والتكنولوجيا تثبت أنها مليئة بالرسوم والصور وهي رسوم وصور لا يمكن الاستغناء عنها والاكتفاء باللغة..
طبعاً تقوم أطروحة بارث على أنه من الصعب تصور نسق من الصور أو الأشياء تستطيع مدلولاتها أن توجد خارج اللغة من حيث إنه ووفقاً لبارث لا وجود للمعنى إلا باللغة كما أن عالم الدلالة ما هو إلا عالم اللغة إلا أن هذه الأطروحة التي قدمها بارث أثارت جدلاً كبيراً بين الباحثين وقاموا بالرد عليها بالكثير من التساؤلات والأمثلة محاولين دحضها حيث مثلاً بورشر وفي معرض رده على بارث حاول التأكيد أنه ليس من الثابت أن الرسالة الأيقونية تلعب وظيفة حشوية بالنظر إلى اللغة وأوضح دليل على ذلك وجود أفلام صامتة كلياً وبالرغم من ذلك يتم فهمها ثم عاد ليسأل بارث بأنه لماذا لا تكون الرسالة اللفظية هي التي تقوم بالوظيفة نفسها لمصلحة الصورة وليس العكس.

طباعة

التصنيفات: ثقافة وفن

Comments are closed