اقترح الرئيس البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو إزالة كل العقبات التي تعترض طريق الاتحاد مع روسيا، وذلك قبل حلول الذكرى العشرين لتوقيع معاهدة الاتحاد بين البلدين.

ونقل موقع “روسيا اليوم” عن لوكاشينكو قوله إثر اجتماع مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين في العاصمة الروسية موسكو اليوم: إن مواطني البلدين ينتظرون منذ فترة طويلة قرارات ملموسة من الرئيسين، مشيراً إلى أن قادة البلدين مهدوا من جانبهم الطريق أمام الوحدة.

وقررت روسيا وبيلاروس في أواخر العام الماضي تشكيل مجموعة عمل حكومية لتسوية القضايا الإشكالية وتطوير التكامل، وذلك بعد أن وقعتا في الثاني من نيسان عام 1997 معاهدة إقامة اتحاد بينهما، وفي كانون الثاني عام 2000 تحول الاتحاد إلى دولة الاتحاد “روسيا وبيلاروس” بعد تصديق برلماني البلدين على المعاهدة ومنذ عام 1997 تحتفل الدولتان في الثاني من نيسان من كل عام بيوم وحدة الشعبين الروسي والبيلاروسي.

print