أحبطت القوات المسلحة المصرية هجوماً انتحارياً على أحد المراكز الأمنية بشمال سيناء إلى الشمال الشرقي من مصر.

وأكد المتحدث العسكري للقوات المسلحة المصرية العقيد تامر الرفاعي في بيان رسمي أن عناصر القوات المسلحة تمكنوا من إحباط عملية انتحارية بواسطة أحد العناصر الإرهابية صباح اليوم بجوار موقف السيارات بمدينة الشيخ زويد وبالقرب من أحد المراكز الأمنية.

وأضاف البيان: إنه نتيجة ليقظة عناصر الأمن تم استهداف الإرهابي قبل وصوله إلى المركز الأمني ما أدى إلى انفجار الحزام الناسف والقضاء عليه، فيما أسفر الحادث عن استشهاد أحد أفراد القوات المسلحة.

وتواصل القوات المصرية تصديها ومواجهتها للإرهابيين في سيناء وغيرها من المناطق المصرية، حيث تصدت لهجوم نفذه إرهابيون في منطقة المساعيد بالعريش شمال البلاد في السابع والعشرين من حزيران الماضي ما أدى لمقتل خمسة جنود بينهم ضابط واثنان من الإرهابيين المهاجمين.

print