تتعرض بعض أسلحة حلف شمال الأطلسي «ناتو» لمشكلات تقنية منها غرق الحواجز المانعة للماء على حاملة الطائرات «الملكة إليزابيث»، بالإضافة إلى عدم وجود أمن إلكتروني موثوق به للمعدات الموجودة على متن السفينة.

وفي تحليل لوكالة «ريا نوفوستي» نقلته «سبوتنيك»، أوضحت فيه أن أكثر المعدات التي تواجه مشكلات تقنية، هي حاملة الطائرات البريطانية «الملكة إليزابيث»، والمقاتلة الأمريكية من طراز «إف-35 لايتينك»، والمركبة القتالية الألمانية للمشاة «بوما» والمدمرة الأمريكية غير المرئية جزئياً «زوم والت».

ويشير التحليل إلى أن «بوما» تواجه مشكلات في نظام الرؤية الليلية، وكتلتها الزائدة، فضلاً عن ضعفها أمام الأسلحة المضادة للدبابات وتكلفتها العالية، أما بالنسبة إلى المدمرة «زوم والت»، في تصف الوكالة المدمرة بأنها مثال حي كيف تؤدي  الطموحات الباهظة إلى نتيجة أكثر تواضعاً، لافتة إلى تحطم حصل في محرك المدمرة، بينما تعد  الوكالة أن نقص المقاتلة «إف-35

طباعة

عدد القراءات: 1