آخر تحديث: 2020-04-02 21:09:53
شريط الأخبار

مؤتمر “م الزراعيين العرب” يبحث تحقيق التكامل العربي في مجال التنمية الريفية

التصنيفات: آخر الأخبار,أهم الأخبار,السلايدر,سياسة,محلي

تابع المؤتمر الفني الدوري العشرون لاتحاد المهندسين الزراعيين العرب أعماله بدمشق التي ركزت على كيفية تحقيق “التكامل العربي في مجال التنمية الريفية المتكاملة وأثرها في الأمن الغذائي العربي”.

وتضمنت فعاليات اليوم الثاني مناقشة دور البحث العلمي والتقانات الحديثة في تعزيز التنمية الريفية المتكاملة والأمن الغذائي العربي ودور المنظمة العربية للتنمية الزراعية في التنمية الريفية المتكاملة وكيفية تأهيل القوى العاملة الريفية وأثرها في تحقيق التنمية الريفية المستدامة ومسارات التنمية الريفية في سورية وأثرها في الأمن الغذائي المستدام.

الأمين العام لاتحاد المهندسين الزراعيين العرب الدكتور يحيى بكور أشار في تصريح لـ”سانا” إلى أن المؤتمر الفني يركز هذا العام على سبل تحقيق التكامل العربي في مجال التنمية الريفية التي تشغل 70 بالمئة من أراضي الوطن العربي وتحتاج فعلاً إلى تنمية باعتبارها خزان الأمن الغذائي والإنتاج الزراعي.

ولفت بكور إلى أن المؤتمر بحث إمكانية تطبيق التجربة السورية في هذا المجال على باقي الدول العربية، مشيراً إلى أن سورية كانت رائدة بتطبيق مشاريع التنمية في الريف وحققت الاكتفاء الذاتي في أغلب المناطق الريفية.

من جانبه أكد رئيس الوفد الفلسطيني الدكتور أحمد الفرا أن انعقاد المؤتمر في سورية الشقيقة يؤكد أنها بدأت تسير في الاتجاه الصحيح لتسترد مكانتها الرائدة في العالم العربي.

وبيّن الفرا ضرورة التنمية في الريف لأن جزءاً كبيراً من السكان العرب يعيش على منتجاته ويشكل مصدر إمداد للسلع الغذائية المختلفة، مشيراً إلى أن الظروف التي يعيشها الريف العربي بصفة عامة ظروف صعبة مقارنة بالدول المتقدمة.

من جهته أوضح عضو نقابة المهندسين الزراعيين السوريين المهندس ميشيل سلامة أن أهمية المؤتمر تنبع من خلال مشاركة العديد من الباحثين والخبراء والمحاضرين العرب بمناقشة القضية الأهم في المنطقة العربية وهي تحقيق الأمن الغذائي وتقليص الفجوة الغذائية، مبيناً أن 11 وفداً عربياً يشارك في المؤتمر الذي يعقد على مدار ثلاثة أيام.

معالجة القضايا الزراعية وتحقيق التكامل الغذائي العربي

المشاركون في المؤتمر أكدوا ضرورة معالجة القضايا المتصلة بالقطاع الزراعي بشقيه الحيواني والنباتي وصولاً إلى تحقيق التكامل الغذائي العربي معربين عن اعتزازهم بانعقاد المؤتمر على أرض سورية التي بدأت بالتعافي والاستقرار.

وفي تصريح لـ “سانا” أشار أحمد عبدالرضا أتش أمين سر جمعية المهندسين الزراعيين الكويتية أن الأمن الزراعي هو أمن قومي وخاصة في الأزمات، وأكبر دليل على ذلك ما حدث في سورية التي تمكنت من الثبات والانتصار بفضل قوة قطاعها الزراعي، مبيناً أن مشاركة الوفد الكويتي في المؤتمر تأتي للتأكيد على دور القطاع الزراعي في التكامل العربي.

بدوره أكد رئيس اتحاد المهندسين الزراعيين في الجزائر المهندس منيب أوبيري أهمية تبادل الخبرات بين الوفود المشاركة وتحقيق الاكتفاء الذاتي والحفاظ على الأمن الغذائي والمائي ومنع تلوث البيئة والاستعمال العقلاني للمبيدات الزراعية وإرشاد الفلاحين في زراعة أراضيهم، لافتاً إلى مجالات التعاون الواسعة مع نقابة المهندسين الزراعيين في سورية في الزراعات الحقلية ولاسيما أصناف القمح والذرة والشعير وتطبيق تجربة سورية في الجزائر.

ويتضمن المؤتمر الفني تقديم بحوث ودراسات مقدمة من عدد من المشاركين المختصين في مجالات زراعية متنوعة ليصار لاحقاً إلى نقلها للمختصين وأصحاب القرار لمتابعتها وتطبيقها حسبما أوضح المهندس محمد الشورة أمين عام نقابة المهن الزراعية المصرية الذي أعرب عن اعتزازه بانعقاد المؤتمر في سورية الشقيقة، مشيراً إلى السعي للمساهمة في تحقيق التنمية المستدامة وخدمة المزارعين وقطاع الزراعة في الوطن العربي.

إبراهيم الحسن الأمين العام لاتحاد المهندسين الزراعيين السودانيين عبّر عن تمنياته بخروج المؤتمر بقرارات وتوصيات تساعد في ازدهار القطاع الزراعي من خلال بحث قضايا التنمية الريفية بشكل واسع، بينما أعرب الأمين عام الاتحاد المهندسين الزراعيين الموريتاني المهندس شيخ السباعي عن سعادته بالمشاركة في المؤتمر على أرض دمشق العروبة، داعياً إلى ترسيخ الإدارة الرشيدة للموارد المائية والزراعية وتكثيف البحث العلمي واستنباط الأصناف الملائمة لكل بيئة.

التنمية في الأرياف تعد من أهم القضايا ذات الاهتمام في المجتمعات العربية حسب المهندس فؤاد حبيب خليفة نائب رئيس جمعية المهندسين الزراعيين البحرينية الذي بيّن أن مشاركة الوفد البحريني بالمؤتمر تأتي بهدف التكامل مع أشقائه العرب وتحديد معالم التنمية الزراعية العربية.

نائب نقيب المهندسين الزراعيين في العراق المهندس صادق جعفر المحمداوي أكد أهمية اجتماع العرب في سورية، مبيناً أن الاحتفال بتأسيس الاتحاد في سورية يمثل فرصة مهمة لتوحيد الصف العربي ولم الشمل مرة ثانية وتعزيز التعاون والتفاعل العربي المشترك.

المهندس فيصل شريم نائب الأمين العام لاتحاد المهندسين الزراعيين الفلسطينيين بيّن أن المؤتمر الفني يسعى إلى تحقيق أهداف الزراعيين العرب، ولاسيما الأمن الغذائي العربي والتكامل في مجال الموارد الزراعية والوصول إلى تنمية زراعية عربية متكاملة وهو ما يتطلب تبادل الخبرات وتكثيف الجهود المشتركة.

أهمية المشاريع الصغيرة في تحقيق الأمن الغذائي العربي والتنمية الريفية في ظل الأزمة الاقتصادية والإنتاجية التي يمر بها الوطن العربي من أجل توفير الأمن الغذائي هو البحث المقدم من المهندس سمير عويس الباحث الأردني في قضايا الاقتصاد الزراعي حيث يؤكد أهمية المشاريع الصغيرة بالمساهمة في حل مشكلة البطالة والفقر وزيادة الإنتاجية على مستوى البلدات والأحياء ما يعود بالفائدة على الاقتصاد المحلي.

وتأسس اتحاد المهندسين الزراعيين العرب عام 1968 في دمشق وهو منظمة مهنية علمية شعبية تأسس برغبة من منظمات المهندسين الزراعيين العرب القائمة في الوطن العربي.

طباعة

التصنيفات: آخر الأخبار,أهم الأخبار,السلايدر,سياسة,محلي

Comments are closed