انتقد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف تجاهل الدول الغربية مظاهر التعصب القومي وإثارة الرهاب من روسيا في جورجيا مؤكداً أن بلاده لا تعزل نفسها ولا تبتعد عن الحوار بشأن القضايا التي توجد فيها فرص للعمل المشترك متبادل المنفعة.

وقال لافروف خلال اجتماع اليوم مع قادة المنظمات الروسية غير الربحية: المنسقون الغربيون مستعدون للإشاحة بعيونهم عن تجاوزات القوميين وكراهية روسيا بهدف قطع جميع روابط شعب جورجيا مع بلدنا وإعادة كتابة تاريخنا المشترك، مضيفاً: روسيا لا تعزل نفسها ولا تبتعد عن الحوار بشأن القضايا التي توجد فيها فرص للعمل المشترك متبادل المنفعة من أجل مكافحة المشاكل المشتركة للبشرية جمعاء مثل الإرهاب والاتجار بالمخدرات والجريمة المنظمة ومخاطر انتشار أسلحة الدمار الشامل.

print