توفي الرئيس المصري المعزول محمد مرسي العياط أثناء حضوره جلسة محاكمته في قضية التخابر مع مشيخة قطر.

وذكرت وسائل إعلام مصرية أن مرسي طلب من قاضي المحكمة التحدث، وتم السماح له بذلك، وعقب رفع الجلسة أصيب بنوبة إغماء توفي على إثرها، وبعد ذلك نقل الجثمان إلى المستشفى ويتم اتخاذ الإجراءات اللازمة.

يذكر أن النيابة العامة المصرية أصدرت في الـ28 من آب 2014 قراراً يقضي بحبس مرسي 15 يوماً على ذمة التحقيق باتهامه بتسريب وثائق أمن قومي إلى مشيخة قطر، بينما قررت النيابة في شباط 2015 إحالة مرسي والمرشد العام لجماعة “الإخوان المسلمين” المحظورة وآخرين من قيادا ت وعناصر الجماعة إلى القضاء العسكري بتهمة ارتكاب أحداث عنف.

طباعة
عدد القراءات: 1